• الاخبار
  • رؤى ومقالات

مصطفى منيغ يكتب ......العرب من الباب للباب

أسرارنا في القنوات الفضائية الغربية والأمريكية على الهواء منشورة ، ومستوياتنا السياسية المتدنية بين ألسن النقاد عبر المعمور حكايات هزلية ساخرة بالميسور على العموم منثورة ، وتصرفاتنا المُشَبّهة بمصارعة الثيران عند مستعمرينا بالأمس المستغلين اليوم ما لنا حتى فروة الرأس في جسد أخذه السبات العميق فنسي صاحبه العربي المالك من المحيط إلى الخليج الأراضي الخصبة، والشُّطْئان الهادئة، والإطلالة المريحة على أهم المسالك المائية في عرض وطول الكرة الأرضية، والمعادن وكلها ثمينة من الفوسفات إلى الماس فالنفط، وهو أفقر من الفقر، وأجمد من الجماد ،فاغر فاه ، سابح مع فضاء يتراقص بعقله المُنْجَرِّ خلف السوء فالأسوأ، لا مغرب أَمازيغ أنقده، ولا مصر أم الدنيا أسعفته، ولا لبنان بما تبقى لها من نفوذ على ترابها احتضنته، ولا سوريا الجريحة آزرته، ولا العراق المرشح للمزيد من الاحتراق أطالت عنقه، ولا تونس بنهضتها وديمقراطيتها الناشئة في اهتمامها أدخلته ، ولا الجزائر بنظامها العسكري فرحته، ولا سلطنة عمان بسهرات حاكمها الموسيقية السيمفونية المنزوي مع ذاته أطربته، ولا اليمن وغربالها المتحرك لإسقاط الدخلاء والعملاء والخونة من ثقبه تبنت مما هو فيه فأخرجته ، ولا السودان بالبشير المبشر بسواد سبورة وبياض طباشير وقف بجانبه، ولا الصومال النحيفة في كل شيء أشبعته، ولا الخليج بوفرة ثرائة أقنعته، ولا الكويت بثورات برلمانها عن طريق الظلم أزاحته ، ولا بعض المنساقين "من بعض دول" للتصفيق في كواليس مقر هيأة الأمم المتحدة بتعويض يوفر لهم وجبة كاملة الحراريات مرة في الأسبوع استطاعت فك القيد عن معصميه .

د.عادل عامر يكتب ....صدمة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي وأثرها على الأسواق المالية

أن الانفصال البريطاني سيكبح جماح مشروعات أميركية كبرى في بريطانيا، إذ تتخذ الشركات من بريطانيا بوابة للتجارة الحرة مع أوروبا وهو ما لم يعد قائما بعد اليوم. أن المخاوف مبالغ فيها، وهي محاولة مقصودة لتخويف الناس والمستثمرين.

محمد فخري جلبي يكتب .....بان كي مون لا يشعر بالقلق !!!

تحديات الأحداث الجارية تربك البيت الأبيض وتختصر زيارة أوباما لأوربا لتجبره على العودة إلى دالاس حيث تم الثأر لمقتل شاب أسود أعزل على يد الشرطة الأمريكية الشرسة بقتل خمسة منهم وألقاء سبعة أخرين في المشفى . وقد تكررت تلك الحوادث في بلاد الديمقراطية الأوحد ، والمواطنين السود هم الضحية دائما حيث لم تخرج العقلية الأمريكية من نفق العنصرية الذي دخلته منذ نشأتها من خلال تعاملها مع الهنود الحمر .

السيد الزرقاني يكتب ....اجلدوا طلاب الثانوية العامة

-كثر الكلام واختلفت الاراء حول مايحدث في امتحانات الثانوية العامة هذا العام وبشكل اظهر الدولة المصرية علي انها عاجزة عن مواحهه الظاهرة التي اراها ليس غريبة علي تلك الشهادة منذ سنوات وهذا ليس بغريب عن كل ذو عين ثاقبة للامور داخل العملية التعليمية

نجلاء مامون تكتب ....وثيقة الاتفاق السياسي (وثيقة الكتل السياسية ومستقبل العراق )

انطلاقا من المسئولية الوطنية والتاريخية الملقاة على عاتق القوى السياسية العراقية في الحفاظ على المصالح العليا للشعب العراقي وصون سيادة العراق ووحدة وسلامة أراضية وسلامة شعبة والادارة العادلة لة كما حبا الله العراق العديد من الثروات وضرورة قيام القوى الوطنية بواجباتها ومواجهة ما يحدث في العراق من تهديدات ضد شعبة وما يمارسة التكفييريين الارهابيين على أراضية وعلى رأسها داعش ومن أجل الحفاظ على جسور الثقة والوئام بين أبناء البلد الواحد والتطلع نحو مستقبل مزدهر وايجاد أفضل العلاقات مع الدول المحيطة اقليميا والدوليا فقد أتفقت الكتل السياسية على اعتماد قاعدة اسياسية ترتكز عليها في مواجهة متطلبات المرحلة القادمة والتى سيعايشها العراق .

الامير ابوعيشة امام مسجد الحسين يكتب..... تعديل السلوك

ترجع أهمية تغيير السلوك العشوائي لمسئولية المرء عن سلوكياته من خيْرٍ وشرٍّ، قال تعالى: (فمَنْ يَعْمَل مِثْقَالَ ذرَّةٍ خيْرًا يَرَه* ومَنْ يَعْمَل مِثْقَالَ ذرَّةٍ شرًّا يَرَه)[الزلزلة]، فالعبد ينفّذ أفعاله وأقواله الاختيارية بإرادته وقدرته على فعل الخير أو الشر، فمن ساء سلوكه يسئل عنه في الدنيا والآخرة، لما منح الله العبد من الإرادة والقدرة، لذا يطالب الشرع بتعديل السلوك للأفضل والأحسن، لقوله: (إنّ اللهّ لَا يغيِّر مَا بِقَومٍ حتَّى يُغيِّرُوا مَا بِأَنْفُسِهِمْ)[الرعد]، فمن الممكن تعديل السلوك العشوائي بتغيير ما بالنفس المترتب عليه تعديل السلوك وتغييره.