• الاخبار
  • رؤى ومقالات

هاني بسيوني يكتب .... قصة رجل مصري اسمه مصطفى البشتيلي

سأروي لكم ِ قصة رجل مصري اسمه مصطفى البشتيلي ، هذا الرجل نادرا ما يذكره أحد بالرغم من دوره العظيم في تاريخ مصر.

محمد فخري جلبي يكتب ....(قمة الثأر ) العربية ، في مواجهة الأنتهاكات الأسرائيلية !!

ضجت وسائل الأعلام الغربية بخبر تناقلته معظم المحطات العربية عن تحركات عسكرية ضخمة في أغلب الدول العربية ، ممايشي بنية تلك الدول بقلب الطاولة وأعادة الأمور إلى نصابها المنطقي .

طارق النعماني يكتب ...."قليل من القراءة المتأنية..لن يضيركم شيئاً"

بعض الاصدقاء علي صفحات التواصل يصيبهم الكثير الضيق والسأم والملل من المقالات الطويلة لبعض الأقلام ويقومون بتجاهل هذا المقال وعدم الإكتراث له والمرور عليه سريعاً دون إلقاء ولو نظرة خاطفة عليه ومحاولة إدراك القضية التي يناقشها ...

احمد عفيفي يكتب .... خلّي " الحمامات " تنفعك يا مرتضى !!

واحد صاحبي النهارده واحنا في الشغل عارف اني زملكاوي فقاللي وهو متعصب وحزين بجد : معقولة كده .. كل ما تلاعبوا الاهلي يضربكم على قفاكم .. والله العظيم حرام اللي بيحصل ده ، وكله من رئيس النادي اللي مبيعرفش يدير بقالة وماسك واحد من أعرق الاندية المصرية.

عبد الرحمن القشائي يكتب ...."تسليم عدن والدور الخفي لرجل الظل محمد ناصر احمد وزير الدفاع اليمني اليمني الساب"

كانت أول نقطة في تسليم اليمن، وحربها مع الحوثي، هي منطقة دماج الصغيرة الكائنة في محافظة صعدة اليمنية هذه المحافظة هي معقل الحوثي الرئيسية،

د.محمد سيد احمد يكتب ....سورية بين معارك الميدان وطاولة المفاوضات

سورية وكما أطلق عليها القائد والزعيم جمال عبد الناصر هى قلب العروبة النابض, ومنذ ما يزيد عن ستة أعوام ونيف وهى تخوض حرب كونية دفاعا

إبراهيم النجار يكتب .....عاصفة الخليج و الراهن العربي المأزوم.

ربما تبدو الأزمة الأخيرة بين دول مجلس التعاون الخليجي، في كثير من تجلياتها ابنة شرعية وطبيعية للراهن العربي المأزوم، وإن كان للمرء أن يحزن على حال هذا المجلس، فذلك لكونه البناء الوحدوي العربي الوحيد الذي صمد لسنوات طويلة، بعد تعثر كل محاولات الاتحاد والتعاون بين أقطار عربية في المشرق والمغرب.

حمدي عبد العزيز يكتب ....نقطة نظام علي النظام

عندما أعلن عن تغيير اسم "أمن الدولة" إلي "الأمن الوطني" اعتبرنا نحن ضحايا "مانتمني دائماً" أن هذا سيصحبه تغيير في المفاهيم

صلاح عبدالجابر العربي يكتب ....الاسلام هو الاٍرهاب .. والديمقراطية هي الشذوذ

الاجتماع كان سريا للغاية ليس مسموحا بحضوره سوى للقيادات العليا من المسؤولين رفيعي المستوى بدرجة روؤساء ومديرين في الأجهزة السيادية المتحكمة في مجرى الامور، وبعض الساسة والمفكرين الذين يخططون للمرحلة، بل يخططون للمستقبل بشكل عام، كان الاجتماع في احد الأماكن السرية غير المسموح بالدخول اليها سلوى لهولاء النفر المعدود على أصابع اليدين.