• الاخبار
  • رؤى ومقالات

هاني بسيوني يكتب ..... طلب الكفار والمنافقون من رسول الله صلى الله عليه وسلم تبديل أحكام القرآن

لما طلب الكفار والمنافقون من رسول الله صلى الله عليه وسلم تبديل أحكام القرآن قال .. وهو من هو ... بسم الله الرحمن الرحيم ، وإذا تتلى عليهم آياتنا بينات قال الذين لا يرجون لقاءنا ائت بقرآن غير هذا أو بدله قل ما يكون لي أن أبدله من تلقاء نفسي إن أتبع إلا ما يوحى إلي إني أخاف إن عصيت ربي عذاب يوم عظيم ، صدق الله العظيم ( سورة يونس آية 15 )

محمد سعيد أبوالنصر يكتب .....الرد على من أباح للمسلمة التزوج من غير المسلم (1)

1-الرئيس التونسي ودار إفتائه تسمح للتونسيات بالزواج من غير المسلمين. خطب الرئيس الباجي قايد السبسي خلال كلمته التي ألقاها في مناسبة العيد الوطني للمرأة التونسية وطالب بالسماح للتونسيات بالزواج من الأجانب الذين يكونون على غير دين الإسلام، الأمر الذي أصاب الجميع بالذهول وأحدث ضجه كبيرة بالشوارع التونسية والعالم العربي الإسلامي !!!، ومما زاد الطين بلة أن أصدرت دار الإفتاء التونسية بيانًا جاء فيه تأييد خطاب الرئيس الباجي قايد السبسي وقالوا: إن اقتراحات الرئيس الباجي يُعطي للمرأة حقها الطبيعي في المجتمع والتي قد سبق ونادى بها ديننا الإسلامي في قوله تعالى { وَلَهُنَّ مِثْلُ الَّذِي عَلَيْهِنَّ بِالْمَعْرُوفِ وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ وَاللَّهُ عَزِيزٌ حَكِيمٌ (228)} [البقرة: 228] فهل هذا صحيح من ناحية الإسلام والشريعة ..أم أنها أهواء لأصحابها والإسلام بَرِيءٌ من هذه الأفكار الضالة...

د.عمار عرب يكتب ....التشابه بين المملكه واسرائيل

ليس فقط الكاتب روبرت فيسك من كتب عن التحالف العميق بين إسرائيل والسعودية في مقالاته فحتى الأعمى سياسيا قد رأى ذلك و أسمعت تبعاته من به صمم وهناك بين هاتين الدولتين الكثير من وجوه التشابه و أيضا المصالح المشتركة ومنها :

خالد المحمودي يكتب .... مهنة المحضر والمدعي ( الجزء الأول )

تحددت مﻻمح رؤوس الفساد . من الاجهزة الخائنة والخائرة والخائفة . فالقوة الثورية الحية . دخلت الى المكاتب وغرف النوم . ووضعت يدها على خبايا الامور . ومعلومات دقيقة وخطيرة . اشرنا اليها سابقا بالموجز والرمز والاشارة . واحتفظنا وتحفظنا على البعض لحياء الوجوه . ووقع تحت يدنا من الملفات . ما تنوء عن حمله الرافعة الشوكية . فنترك الحساب ليوم الحساب . الذي يرونه بعيدا ونراه قريبا

عمر الحامدي يكتب ....النفير القومي : الدعوة لتأسيس الحركة العربية الواحدة

في ظرف عربي كارثي ودولي خطير تتعرض فيه الامه العربيه السحق والاندثار يفرض فيه علي مل العرب وخاصة القوميين الوحدويبن التصدي لمقاومة العدوان الهمجي غير المسبوق ونحن كلجنه قوميه عربيه من اجل تاسيس الحركه العرببه نبذل جهدنا شبه الفردي من أجل قدح العقول وإضاءة شمعة في ليلنا البهيم وكلنا ثقة وامل ان تتلاحم الجهودالخيره لإنقاذ الامه

صلاح عبدالجابر العربي يكتب ....المنهج الحركي للقران الكريم: أهمية السنن الاجتماعية وتصنيفها (٢-٢)

إن النظر في ملكوت السماوات والأرض يهدينا إلى معرفة السنن الكونية (سنن التسخير) والنظر في تاريخ الأمم وأحوال المجتمعات - رقيا وانحطاطا- يهدينا إلى معرفة السنن الاجتماعية، وكلاهما - تبعا للمنهج الحركي القرآني- ذو أهمية في الحياة العملية للإنسان.

د.عادل عامر يكتب ....العقوبات البديلة المقيدة للحرية

إن العقوبات السالبة للحرية وخصوصا عقوبة السجن هي العقوبات المعمول بها في أغلب دول العالم ، ونجد أن لهذه العقوبة آثار سلبية على الفرد وبالتالي على المجتمع وعلى الدولة ككل وتبين أن هذه العقوبات تعتبر عقوبات تقليدية ولها من الآثار الاجتماعية والاقتصادية والثقافية السلبية مازالت العقوبات السالبة للحرية هي السائدة في العالم، وهو ما تؤكده الإحصاءات المتعلقة بالوسط العقابي، ونظراً للسلبيات المترتبة على هذه العقوبات المتمثلة في تكدس السجون بالمجرمين، وزيادة إنفاق الدولة عليها، إضافة لعدم جدوى الحد من تكرار العودة للجريمة للمساجين لفترات قصيرة، كل ذلك جعل هذه العقوبات قاصرة عمّا تهدف له السياسة العقابية الحديثة.

د.جهاد عوده يكتب ..... خروج سيف بانون من البيت الابيض: السياسات الامريكيه بعد سته اشهر حكم ترامب (1)

يعيش اليبيت الابيض فى اضطراب كبير حيث عدد من مساعدي الرئيس الأميركي دونالد ترامب غادروا البيت الأبيض حتى الآن وصحيفة "الإندبندنت" البريطانية ترى الأمر دليلاً على تخبّط الإدارة الأميركية الحالية. أدت الخلافات الداخلية في إدارة ترامب إلى الإطاحة بأكثر من مسؤول في البيت الأبيض

د. رائد الهاشمي .. يكتب : السياسيون يأكلون الحصرم والمواطنون يضرسون

المواطن العراقي يدفع يومياً ضريبة الخلافات والتناحرات والمصالح بين الكتل السياسية التي تسيطر على المشهد السياسي العراقي في معادلة ظالمة ومقلوبة الموازين، فالمنطق السليم يقول ان الكتل السياسية التي أفرزتها مرحلة مابعد عام 2003 يجب أن تفعل مابوسعها لتعويض المواطن العراقي عن عقود طويلة من الحروب والحصار والظلم وقائمة طويلة من المعاناة والحرمان,ولكن ماحدث على أرض الواقع ان هذه الكتل انحرفت عن الهدف الحقيقي الذي وجدت من أجله بالمصالح الشخصية والامتيازات وانشغلت بدوامة من النزاعات والأزمات العقيمة فيما بينها فما أن تبدأ أزمة وتستعر نارها وتبدأ المناوشات الإعلامية والتسقيطات السياسية التي تستخدم فيها جميع الوسائل المشروعة وغير المشروعة

هاني بسيوني يكتب ....إدريس بك الأقصري

كانت مصر تحت الاحتلال البريطاني عند إصدار الجنيه ، فطغت المسميات البريطانية على العملات المستخدمة بمصر ، أهمها الجنيه ، وهو بالأساس عملة إنجليزية تسمى Guinea وينطق ( جِني بالجيم المصرية )