• الاخبار
  • رؤى ومقالات

مصطفي كمال الأمير يكتب ....إبعد عن المصري وغني له

أِبعد عن المَصري أصبحت كلمة السر بين المصريين المغتربين بالخارج لتجَنب المشاكل والمُصادمات الناتجة عن عدم الثقة وخيانة الأمانة من البعض

نجلاء مامون تكتب ....مسجد الروضة بداية ام نهاية

عايشنا منذ ايام الاعتداء الارهابي الحقير على مسجد الروضة وعلى الامنين الذين كانوا في ابهى لقاء وازكى موعد حيث كان الضحايا يؤدون صلاة الجمعة في مسجد الروضة بقرية بئر العبد بشمال سيناء ولعل القارئ الكريم يتساءل عن معنى عنوان المقال حيث يلح داخلى تساؤل هل ستشاهد مصر المزيد من الهجمات كما شهدت كل من المملكة العربية السعودية والعراق وسوريا الا ان الاليات التى اتخذتها القوات المسلحة المصرية التى اسمها الرئيس القوة الغاشمة من شأنها ان تزرع الرهبة فيمن تسول لة نفسة المريضة ان يعتدى على مساجدنا الطاهرة المباركة .

مصطفي الفيتوري يكتب ....نعم نحن بعنا العبيد فأسرجوا خيلكم

ولكن قبل أن تركبوها ايها السادة أنتظروني لحظة فلدي ما أقول: بعضه يقطر مرارة وبعضه يعتمره الألم وثالثه ملامسة للحقيقة المرة كمرارة ما درفتم من دموع اليوم في ابيدجان عدى أن دموعكم مزيفة ولا تصمد امامم حقيقة الحال.

ندي القصاص تكتب ....قرن أمريكي..أم متعدد الأقطاب

شهد مطلع هذا القرن متغيرات هائلة، ومازال يجرى فى النهر مياة أشبه بالفيضانات.. فى عام 2000 تقدم 4 من كبار المفكرين الاستراتيجيين الأمريكان بوثيقة للكونجرس الأمريكي، بعنوان "القرن الأمريكي الجديد"، وتحديدا فى 9 سبتمبر عام 2000، أى قبل أحداث 11/9 بعام ويوم واحد!

صلاح عبدالجابر العربي يكتب: لماذا لا ينصر الله الذين آمنوا او يتاخر في نصرهم ويتركهم فريسة سهلة للظالمين .. ستة أسباب لذلك

يتساءل كثيرون: ان كان هؤلاء مؤمنين حقا فلم لم ينصرهم الله الذي يدعونه صباح مساء ان يرد كيد الظالمين الى نحورهم، وان يخرجهم من بينهم سالمين، وان ينتقم له من الطالمين في الدنيا قبل الآخرة، لقد رأيناهم والرصاص ينهمر عليهم مثل زخات المطر، وراينا جثثهم المحترقة بعد ان سكب عليها البنزين وأشعلت فيها النيران،

حمدي عبد العزيز يكتب ....أمر خطير لم يكن ينبغي أن يمر هكذا

جيلا جمليئيل الوزيرة الصهيونية التي صرحت بأن أفضل مكان تقام عليه الدولة الفلسطينية هي سيناء المصرية …

محمد سعيد أبوالنصر يكتب ....دلائل النبوة (1)

من رحمة الله وحكمته أنْ أرسل الله رسله وأنبياءه إلى الأمم يدعون الناس إلى دين الله ويبينون لهم الحق ويوضحون لهم السبل إلى طاعة الله ورضاه، وإلى ما به سعادتهم في الدنيا والآخرة. وبهذا يتضح دور أنبياء الله ورسله في الحياة وأنَّه مِنْ أهم الأدوار، في تحقيق الغاية التي خُلق مِنْ أجلها الإنسان. ولما كان شأن الرسل بهذه المثابة فإنَّ الله سبحانه قد مدهم من دلائل النبوة وبراهين الرسالة بالشيء الكثير ليتأكد صحة ما يبلغونه عن رب العالمين.

محمد المحسن يكتب ....المقاومة الفلسطينية الباسلة..وتجدّد الأسئلة الصعبة

"..كل الرصاص يوجّه للوطن العربي..! وما زال لم يفهم الأغبياء بأن الرصاص طريق الخلاص..كلا يا وطني..فأنت المحال الذي لا يباع..وأنت فلسطين التي لا تباع..وأنت الفرات..وأنت القصاص ( مظفر النواب-بتصرف طفيف)

عادل محمد عايش الأسطل يكتب ....كيف ننشئ إرهاباً ؟

{المخرّبون الفلسطينيون}، مصطلح سياسي، أُطلقه الإسرائيليون بعمومهم، ساسة وعسكريين وإعلاميين، على الفدائيين الفلسطينيين الذين يقومون بتنفيذ عمليات نضالية مسلحة، ضد قوات الاحتلال الإسرائيلي ومصالحه، وسواء كانت في الداخل أو الخارج، باعتبارها أعمالاً تخريبية بحتة، ولا تمت للسلام بصلة، وتستوجب توقيع أقصى العقوبات بحقّهم، في الوقت الذي يشعر أولئك الفدائيين وقادتهم، بالفخر بقيامهم بتأديتها، باعتبارها نضالات مشروعة، وهي مستمرة حتى هزيمة الاحتلال وجلائه عن الأرض.

هاني إبراهيم يكتب ....جزيرتى تيران_وسنافير_المصرية فى الفترة من 1906 الى 1951

• سنة 1906 السلطان عبد الحميد الثانى يطلب من مصر سحب قواتها من جزيرة تيران وبعض النقاط فى شبه جزيرة سيناء مع بداية ازمة الحدود الشرقية فى طابا و إدوارد جراى وزير خارجية بريطانيا يرفض مطالب الأتراك إستناداً الى الحق التاريخى لمصر وإعتماداً على حق الإستعمال الطويل لهذه المواقع بموجب برقية 8 ابريل 1892 .