أخبار الاقتصاد

خبير اقتصادى: ارتفاع تكلفة صك الجنيه المعدن سبب إعادة طباعة العملة الورقية

 

كتب عاطف عبد العزيز

قال الخبير الاقتصادى خالد الشافعى، إن إعادة طباعة الجنية الورقى مجددا لن يؤثر على حالة الجنيه فى السوق صعودا أو هبوطا كما يظن البعض وأنه لا فارق بين العملة “البنكنوت” الورقية والعملة المعدنية إلا فى تكاليف الطباعة أو تأمين الجنيه الورقى من عمليات التزوير، مرجحا لجوء البنك المركزى لإعادة تداول وطبع الجنيه الورقى إلى ارتفاع تكاليف صك الجنيه المصري من المعدن.

وأشار الخبير الاقتصادى، فى تصريحات صحفية، اليوم الخميس، أنه بدلا من الانشغال فى قضايا ثانوية بإعادة الجنيه الورقى فإنه من الأجدى البحث عن وسائل وسبل لتقوية وضع الجنيه المصرى مقابل العملات الأخرى فى ظل التدهور المستمر للعملة المحلية مقابل الدولار بفعل تراجع السياحة وقلة الاستثمار، ولابد من ايجاد وسائل جديدة للدعاية للموسم السياحى الجديد .

يشار إلى أن محافظ البنك المركزى طارق عامر اصدر قرارا بإعادة طباعة الورقة المالية فئة واحد جنيه مصرى مع تغيير طفيف فى الشكل يتمثل فى وضع شريط تأمينى جديد. وانتهى البنك المركزى من طباعة 300 مليون ورقة فئة الجنيه من المقرر طرحها للتداول بالسوق المحلى قبل حلول عيد الفطر المبارك.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق