فيس وتويتر

ماهر فرغلي يكتب ……لا تتعجبوا مما يحدث بالمنيا بلدى

 

لا تتعجبوا مما يحدث بالمنيا بلدى.. فهى الربع المهمل فى الصعيد.. والمساحة الخالية من التنمية.. والمنطقة المليئة بالفقر والجوع وتمدد التيارات الإسلاموية.
فى الآونة الأخيرة أصبحت بها عصابات كبيرة جداً ومنظمة تسيطر على أراضى الناس، وتخطف الأطفال، فى غياب واضح ومتعمد لأجهزة الشرطة الجنائية.
ما حدث ليس طائفياً متعمداً بقدر ما هو نتاج الظروف السالف ذكرها فضلاً عن غياب القيم ودولة القانون.. وغياب الأوقاف والأزهر، إلا أن الفتنة الطائفية مقبلة.. أنا بنفسي كنت شاهداً على حادثين، مرة بأبى قرقاص، ومرة بالمنيا المدينة.. الأسباب كثيرة.. لكن برأيي أن هناك سبباً خفياً، وهو تلك التغيرات الاجتماعية التى أصابت المجتمع المسيحى ذاته، حيث تغير تماماً بالمحافظة، فبعدما كان مواطناً من الدرجة الثانية فى ذلك المجتمع القائم على العائلات والقبلية، أصبح مواطناً من الدرجة الأولى يتحكم فى كل شيء، خاصة الثلاث سنوات الأخيرة، التى شهدت بناء عشرات القلاع الكنسية، بينما المسلمون يعانون من حالة فقر وترييف يزحفان على أرقى الأحياء التى يقطنونها، وعوام الناس لا يتصورون إلا أن النظام هو السبب فيما يجرى، لأنه جعل القلة تغلب الكثرة، والدولة تقهر العائلة والقبيلة.. والمسيحى أغنى من المسلم.. صدقونى هم لا يفهمون سوى ذلك.. الفتنة مقبلة.

أخبـــار ذات صلـــة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق