الرئيسية / أخبار مصر / بيت العائلة بالمنيا يوزع بطاطين علي القري الفقيره …ويسعي لانهاء الخصومه داخلها

بيت العائلة بالمنيا يوزع بطاطين علي القري الفقيره …ويسعي لانهاء الخصومه داخلها

الشجرة ألمثمره تطرح ثمارها بصمت
بيت العائلة بالمنيا يطرح ثمار الخير ويقوم بتكافل اجتماعي طواعية راجين من الله عزوجل القبول والأجر وانطلاقا من أمر ديننا الحنيف حيث قال –تعالى-: {لاَّ خَيْرَ فِي كَثِيرٍ مِّن نَّجْوَاهُمْ إِلاَّ مَنْ أَمَرَ بِصَدَقَةٍ أَوْ مَعْرُوفٍ أَوْ إِصْلاَحٍ بَيْنَ النَّاسِ وَمَن يَفْعَلْ ذَلِكَ ابْتَغَاء مَرْضَاتِ اللّهِ فَسَوْفَ نُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا} (114) سورة النساء. فهاتان الآيتان وبعض الأحاديث النبوية ومنها قال الحافظ أبو بكر البزار : حدثنا محمد بن عبد الرحيم ، حدثنا سريج بن يونس ، حدثنا عبد الرحمن بن عبد الله بن عمر ، حدثنا أبي ، عن حميد ، عن أنس ; أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لأبي أيوب : ” ألا أدلك على تجارة ؟ ” قال : بلى : قال : ” تسعى في صلح بين الناس إذا تفاسدوا ، وتقارب بينهم إذا تباعدوا ”
ولهذا قال : ( ومن يفعل ذلك ابتغاء مرضاة الله ) أي : مخلصا في ذلك محتسبا ثواب ذلك عند الله عز وجل ( فسوف نؤتيه أجرا عظيما ) أي : ثوابا كثيرا واسعا . هما مصدر قوة بيت العائلة بالمنيا فيتسارعوا على الإصلاح بين الناس ورعاية الفقراء والأيتام وكل من يروه يحتاج لوجودهم معه أنهم رجال دين وعلم وفضيلة يقوموا الان بتوزيع البطاطين على القرى الفقيره التى يحتاج اهلها لمد يد العون كل العرفان والشكر والامتنان لمن يقوموا برعاية الفقراء والاصلاح بين المتخاصمين وانهاء نزاعات غير قادر القانون الوضعى على انهائها رجل الاعمال عادل مصيلحى الشيخ محمود جمعه وغيرهم من قامات اعمال الخير بالمنيا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *