ثقافة وفنون

يا أنت ...شعر روضه بوسليمي

– عيناكِ؟!
ساحرتان …
و الكحل مجنون 
– عيناكَ؟!
قاتلتان …
ذبّاحتان …..
يا طفلي الشّهيّ !!!
يا ماء خلق منه كلّ شيء حيّ،
يا أرضا لا تنبت إلّا الخير…
طفلي المنعش أنت
و غابات من نور…
و واحات من سكينة…
كيف لي بك ..؟!!!
أنّا لي بالخلود فيك …!!!؟
إنّه سؤال الأنبياء لربّهم العظيم
و كذا يطمئنّ قلبي
حين تشير لي بمهد بين ضلوعك
على أعين العالمين
فيحطّ شعري المشتعل شيبا
رحاله على صدرك
ليحكي لك عين اليقين
و آخر الحكايات التي تحيكها
أيادي الصّاغرين
و تمطر عيناي …
على مرمى من ذاك المنديل
منديل قدّ على يديك
احتفظتَ به عندك
فكان أوّابا من الصّالحين/

أخبـــار ذات صلـــة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق