الرئيسية / أخبار مصر / مصر تعرب عن “قلقها من التصعيد العسكري” في سوريا

مصر تعرب عن “قلقها من التصعيد العسكري” في سوريا

الخارجية المصرية تؤكد رفضها القاطع لاستخدام أي أسلحة محرمة دوليا في سوريا أعربت جمهورية مصر العربية اليوم السبت عن قلقها البالغ نتيجة التصعيد العسكري الراهن في سوريا، مؤكدة على رفضها القاطع لاستخدام أي أسلحة محرمة دوليا على الأراضي السورية، ومطالبة بإجراء تحقيق دولي شفاف في هذا الشأن.

 وذكر بيان صادر عن الخارجية المصرية اليوم السبت “تعرب جمهورية مصر العربية عن قلقها البالغ نتيجة التصعيد العسكري الراهن على الساحة السورية، لما ينطوي عليه من آثار علي سلامة الشعب السوري الشقيق، ويهدد ما تم التوصل إليه من تفاهمات حول تحديد مناطق خفض التوتر”.

وأضاف البيان “تؤكد مصر علي رفضها القاطع لاستخدام أية أسلحة محرمة دولياً على الأراضي السورية، مطالبة بإجراء تحقيق دولي شفاف في هذا الشأن وفقاً للآليات والمرجعيات الدولية”.

وتعرضت سوريا فجر اليوم السبت 14 أبريل/ نيسان إلى قصف صاروخي شنته وحدات القوات الأمريكية والبريطانية والفرنسية، في وقت أعلنت القيادة العامة للجيش السوري أن الضربة الثلاثية، شملت إطلاق حوال 110 صواريخ باتجاه أهداف سورية في دمشق وخارجها، وأن منظومة الدفاع الجوي السورية تصدت لها وأسقطت معظمها.

كما أكدت وزارة الدفاع الروسية، أن أكثر من 100 صاروخا مجنحا للولايات المتحدة وبريطانيا وفرنسا وصواريخ جو أرض استهدف منشآت عسكرية ومدنية في سوريا، وبأنه تم استهداف المنشآت السورية من قبل سفينتين أمريكيتين من البحر الأحمر وطائرات تكتيكية فوق البحر المتوسط وقاذفات “بي-1 بي” من منطقة التنف —السورية- الموجود بها قاعدة عسكرية أمريكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *