الرئيسية / أخبار العرب / بعد إعلانهم قصف سفينة إماراتية…الحوثيون يتوعد بـ”ضربات موجعة”

بعد إعلانهم قصف سفينة إماراتية…الحوثيون يتوعد بـ”ضربات موجعة”

توعدت القوات البحرية والدفاع الساحلي لأنصار الله “الحوثيين” بتسديد ضربات موجعة ومدمرة لأي بارجة تهدد السواحل اليمنية، ودعت السفن المدنية للابتعاد مسافة 32 كم مترا عن سواحل اليمن.

وقالت، في بيان اليوم الخميس 14 يونيو / حزيران، أنها تمكنت من إفشال عملية إبرار بحري من البوارج الحربية المعادية، التي كانت متجهة فجر، أمس الأربعاء، صوب ساحل غليفقة جنوب الحديدة، بحسب وكالة الأنباء اليمنية “سبأ” التي تديرها “أنصار الله”.

وأضاف البيان: “تم استهداف بارجة إماراتية بصاروخين ساحليين ما أدى إلى تدميرها كليا”، مضيفا: “تدمير تلك البارجة ليست الأولى ولن تكون الأخيرة”.

ودعت “أنصار الله” السفن المدنية، الالتزام بالقانون البحري الدولي، والابتعاد 32 كم عن بوارج ما وصفته بـ”العدوان” لضمان سلامتها”، مضيفة: “مع تصاعد تهديد التحالف، بحشد مزيد من القوات لغزو اليمن من جهة الساحل الغربي بهدف احتلال الحديدة، فإن القوات البحرية اليمنية ستكون حاضرة لمواجهة التحدي”.

وقال البيان: “سنقوم بمسؤوليتنا الوطنية والدينية في الدفاع عن سيادة اليمن وسلامة مياهه الإقليمية، ولن تظل مكتوفي الأيدي أمام أخطر هجوم أجنبي يتهدد الملايين من أبناء شعبنا اليمني المظلوم”.

وأعلن “أنصار الله” أعلنوا استهداف بارجة للتحالف قبالة منطقة غليفقة في مديرية الدريهمي جنوب الحديدة بصاروخين وأن أعمدة الدخان تصاعد منها عقب الاستهداف، في حين فرت أخرى باتجاه جزبرة زقر.

يذكر أن الجيش اليمني أطلق بإسناد من قوات التحالف فجر الأربعاء 13 يونيو/ حزيران، عملية النصر الذهبي لاستعادة السيطرة على مدينة الحديدة ومينائها من قبضة “أنصار الله”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *