الرئيسية / إسهامات القراء / مصطفي الفيتوري يكتب ….السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي

مصطفي الفيتوري يكتب ….السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي

تحية طيبة
أجزم أنك لا تعرف الطريقة التي تتم بها معاملة الليبين القادمين الي مصر من ليبيا وكذلك الطائرات التي تنقلهم ولا أقبل أبدا أنكم تعلمون بالامر وتتغاضون عنه!
لا يمكنني أن أخوض في التفاصيل فهي كثيرة وطويلة ومملة ومزعجة و مؤلمة ومهينة ولكن ربما يكفيني أن أقول لك أن المعاملة في أسوء درجة يمكنك تخيلها.
كل الطائرات الليبية مجبرة على الهبوط في الأسكندرية لا القاهرة وعلى الناس بعدها أيجاد الطريقة المناسبة والآمنة للوصول الي القاهرة! لماذا يا سيادة الرئيس؟ هل السبب أمني؟ أن كان كذلك فلا أظن للحظة أن أمن القاهرة يهمكم أكثر من أمن الأسكندرية؟ أم تراه سبب صحي؟ هل مثلا الركاب والطائرات التي يأتوت على متنها من طرابلس يحملون الجذام أو الجدري او الملاريا أو فيروس أيبولا؟ مما يستدعي معاملتهم بهذه الطريقة والحجر عليهم وكأنهم وباء؟
أما الذين ينتظرون رحلات المغادرة الي ليبيا فالحالة أكثر سوء! علاوة على سوء الخدمات في المطار فأن المسافرين الي ليبيا مجبرين على الأنتظار كالقطيع خارج المطار وليس في داخله؟
سيادة الرئيس: لا أحد ينكر دور مصر ولا يشكك في العلاقات التاريخية بين الشعب العربي في مصر وليبيا ولكننا فقط نستغرب هذا من أخوتنا في مصر؟ لماذا؟ ما الذي أستجد علينا وعليكم في أيامنا التعيسة هذه؟
سيادة الرئيس: أتمنى أن تصدقني أن قلت لك أن بي شوق لزيارة مصر والمشاركة في بعض محافلها مثلا ولكنني متردد جدا واحد أسباب ترددي هي “البهدلة” التي أسمع عنها في مطار الإسكندرية.
سيادة الرئيس: بلدنا ضاعت والأسباب عديدة فأعينونا على أستعادتها لأن في ذلك خير لمصر ولنا وأحد طرق أعاتنا هو أن تعاملوننا كبشر وجيران وأهل لا كمشبوهين نحن وطائراتنا ايضا!
وتقبل تقدري وأحترامي

تعليق واحد

  1. الاستاذ مصطفى الفيتوري من الاعلاميين الذين نكن لهم كل الحب والاحترام .. شكراً استاذ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *