الخميس , يونيو 4 2020
الرئيسية / إسهامات القراء / حربي محمد يكتب ….هوس النت … ونسيم الواى فاى

حربي محمد يكتب ….هوس النت … ونسيم الواى فاى

أصبح النت يمثل أهم حاجة فى حياة المصريين ….. أصبح اهم من الاكل والشرب والعلاقات الاسرية … أهم من العمل والانتاج والمصالح الشخصية …
وما اشبة اليوم بالبارحة …حينما دخل الدش مصر تولد لدى المصريين هوس الدش وسارع الكثيرين الى شرائة باغلى الاتمان واكبر الهوائيات وسارع اخرين الى ابتداع حرامى الدش والاخرين لعمل منظومة الوصلة….
وما اشبة اليوم بالا مس ….حينما دخلت الموبيلات مصر تهافت الكثير الى شراء اقدم الاجهزة العالمية من الاجيال الاولى المتأخرة باعلى الاسعار وشراء الخطوط با بهظ الاتمان …..
ومالة من نسيم عليل يرد الروح هذا النسيم الذى يحمل ريحان الواى فاى الذى يتهافت علية الجميع فى الكافيهات والمولات والنوادى وعلى نواصى الطرقات لالتقاطة للتواصل مع الاحبة والاصدقاء التى لم تراهم العين ولكن رائهم القلب بتبادل الكلمات الطيبة والمعسولة …..
ولكن اليوم الكل يتحدث عن الاجهزة الكهربائية واللازمة لتجهيز منزل الزوجية للمقبلين على الزواج فى ارتفاع جنونى لها مع تحرير سعر الصرف للجنية ومع ارتفاع شريحة الجمارك بالاضافة الى الضريبة المضافة واصبح سعرها اضعاف ما كانت علية من فترة قصيرة ….
لماذا كل هذا الهوس الذى نعيش فية وكل مدى تزيد متطلباتنا الاستهلاكية للتباهى والمنظرة ولا تحقق شئيا اخر لنا …
أصبح كلا منا يريد الشقة التمليك الفاخرة فى البرج الفاخر الفور لوكس والاجهزة الكهربائية الفاخرة والتباهى بالماركات العالمية لها بالاضافة الى تكييف فى كل حجرة ….
نهيك عن العربية اخر موديل بالزجاج الفامية خلفى وامامى المجهزة باحدث اجهزة الكاست والاسطوانات الصاخبة ….
ما كل هذا الهوس الذى تولد لدى المصريين الذى اصبح الشغل الشاغل لهم كيف يتم استهلاك موادرهم لصالح الاخرين ….
ومن اين يحصل المصريين على هذة الموارد التى تحقق لهم كل هذا الهوس فى ظل بطالة متفيشة وتوقف الانتاج على جميع المستويات ….
ولكن يبقى دماء المصريين التى كلما مصها المستغلين والمحتكرين وفئات بعينها من المجتمع ليسمنوا عليها ويجدوا ملزاتهم فى هوس المصريين من الاستهلاك ………..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: