الرئيسية / فيس وتويتر / رياض محرم يكتب ….هكذا يصنع الطغاة قانونهم

رياض محرم يكتب ….هكذا يصنع الطغاة قانونهم

فى سابقة خطيرة أقر مجلس النواب ” سيئ السمعة” مشروع قانون مقدم من الحكومة بشأن معاملة كبار قادة القوات المسلحة، وينص مشروع القانون على استدعاء الضباط من كبار قادة القوات المسلحة الذين يصدر بأسمائهم قرار من رئيس الجمهورية لخدمة القوات المسلحة مدى حياتهم. ويكون الاستدعاء لمن يشغل منهم منصبا أو وظيفة خارج القوات المسلحة فور انتهاء شغله لهذا المنصب أو تلك الوظيفة، ووفقا لمشروع القانون يعامل كبار قادة القوات المسلحة المعاملة المقررة للوزير، ويتمتع بجميع المزايا والحقوق المقررة للوزراء في الحكومة، كما لا يجوز مباشرة إجراء أي تحقيق أو اتخاذ أي إجراء قضائي بحقهم، عن أي فعل ارتكب خلال فترة تعطيل العمل بالدستور وحتى تاريخ بداية ممارسة مجلس النواب لمهامه أثناء تأديتهم لمهام مناصبهم أو بسبها، إلا بإذن من المجلس الأعلى للقوات المسلحة.
الأكثر خطورة فى هذا القانون هو الحصانة عن جميع الأفعال السابقة لإقرار الدستور الحالى، أعتقد أن هذا التمييز قد تم إقراره لحق المجلس العسكرى بعد قرار حله مباشرة ولكنه أضيف اليه الآن ما يعرف بكبار ضباط القوات المسلحة، وبالمخالفة لنصوص الدستور القائم الذى ترتكب بإسمه جميع الجرائم لتوزيع الإمتيازات على الجيش والشرطة والقضاء بالإضافة لأعضاء البرلمان الذى يطبخ السم، حدث هذا قبلا عندما كان المشير عبد الحكيم عامر قائدا عاما للقوات المسلحة ان حقق كثير من الإمتيازات للقوات المسلحة لضمان ولائهم، حيث يتم تحديد العناصر التى يسمح بقبولها فى الجيش تحت مسمى كشف هيئة، محققا لهم رواتب وبدلات وفنادق ونوادى وشقق وغيرها من الخدمات، ويستمر ذلك حتى بعد التقاعد والتعيين فى وظائف مدنية مختارة، هذا لضمان تشكيل طبقة متميزة مضمونة الولاء، وكما قال المصريين ” إطعم الفم تستحى العين”، ولله فى خلقه شئون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *