الرئيسية / حوادث وقضايا / النيابة المصرية تكشف حقيقة تسرب “غازات سامة” في غرفة سائحي الغردقة

النيابة المصرية تكشف حقيقة تسرب “غازات سامة” في غرفة سائحي الغردقة

نشرت النيابة العامة المصرية، اليوم السبت 25 اغسطس/ آب، بيانا جديدا يوضح حقيقة ما تم تداوله عن تسرب “غازات سامة” في غرفة سائحي الغردقة.

وقالت النيابة العامة المصرية، في بيان  إنها شكلت لجنة ثلاثية من كلية الهندسة، جامعة جنوب الوادي، لتوضيح حقيقة ما تم تداوله عن تسرب “غازات سامة في غرفة السائحين المتوفين في أحد فنادق الغردقة.

وكانت وزارة السياحة المصرية والنيابة قد أصدرا بيانا، بعدم وجود شبهة جنائية حول وفاة السائحين البريطانيين في مدينة الغردقة.

وأشارت النيابة في بيانها إلى أنه “استكمالا للتحقيقات، التي تجريها النيابة العامة، بشأن حادث وفاة السائحين الأجنبيين من رعايا المملكة المتحدة داخل أحد فنادق الغردقة، قامت اللجنة الثلاثية المشكلة بالانتقال إلى الغرفة الفندقية التي كان يقطنها السائحين”.

وتابعت “أجرت اللجنة الثلاثية المعاينة والفحص الدقيق لكافة الأجهزة الموجودة بالغرفة، خاصة أجهزة التكييف والتبريد”.

ومضت

انتهت اللجنة في تقريرها إلى سلامة جميع الأجهزة، وعدم وجود أي تسريبات أو انبعاثات لأي غازات سامة أو ضارة أو غير مألوفة، وأن جميع الأجهزة تعمل بكفاءة ولا يوجد بها أي عيوب.

واختتمت النيابة بيانها بقولها “مازالت النيابة في انتظار تقرير الطب الشرعي، بشأن تحليل العينات المأخوذة من المتوفيين، لبيان سبب الوفاة”.

وكانت وزارة السياحة قد قالت، في بيان حصلت “سبوتنيك” على نسخة منه: “تتابع وزارة السياحة عن كثب واقعة وفاة سائح بريطاني وزوجته في أحد الفنادق الكبرى في مدينة الغردقة بمحافظة البحر الأحمر، وذلك بالتنسيق والتعاون مع المحافظة وشرطة السياحة والآثار وشركة توماس كوك التي قامت بتنظيم الرحلة للسائحين”.

وقالت الوزارة، إن “السائح المتوفي هو إنجليزي الجنسية يدعى جيمس كوبر، يبلغ من العمر 65 عاما، وتوفي نتيجة هبوط حاد في الدورة الدموية وتوقف مفاجئ في عضلة القلب، وتوفيت زوجته، سوزان كوبر، 64 عاما، بعد إصابتها بحالة إغماء، ونقلت إلى المستشفى إثر إصابتها بتوقف في الدورة الدموية ووظائف التنفس لديها، ولا توجد أية شبهة جنائية في الحادثين”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *