الإثنين , ديسمبر 10 2018
الرئيسية / كتاب وشعراء / نـَــجـْـــع لـــوط يـرحــب بـكــم.. شعر/ فتحي الصومعي 

نـَــجـْـــع لـــوط يـرحــب بـكــم.. شعر/ فتحي الصومعي 

الـلـــي بــاركــــولـك يــومــيــهـــا
والـلـــــي هــتــفــــــوا
كـــان هــتــافــهــــــم
نــــوع مـــن انــــــــــواع الــنـــبـــــــــــــاح
عـُــهـْــر عـلـــى إيــدهــــــم مـــبـــــــــــــاح
كـان ولاده بــشــكـــل تــانـــي
كــان ولادة نــاس كــتــيــــره
…………………. مــن سـِـــفـــــــــــــاح
الــخــطــيـــه عــنــــدهــــم..
كـــمــــــا بــحـــــر هـــايـــــج
بـــحــــر مــلــهــــوشــــــــي شـــطـــــــــــوط
الــنـُّـضـَـاف وحـــدك آذيـتـهــــم
كـنـشــي مـن لـَــ احـمـر فـي دربــك
تـــتـــعــــمــــــل أبـــــــــداً خـــــطــــــــــــوط
فــيــش نــفـــر صــدَّق عـِــنــيـــــه
لــمــا فــتــشــنـــا اكــتــشــفــنــــا
الـلــي غــنـــوا والـلـــي رقــصــــوا
والـلــي ســقـَّـــف والـلـــي هــتــفـــوا
…….. كــلــهــــــم مـــن نـَــجـْـــع لــــــــوط

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *