الرئيسية / فيس وتويتر / احيانًا كثيرًا ………………… للشاعرة/ سالي طباسي

احيانًا كثيرًا ………………… للشاعرة/ سالي طباسي

احيانا يعجز الكلام عن الحديث ..
نقف صامتين لا نقوى على الهروب أو الأقتراب …
حيارى نتمعن وجوه الراحلين بصمت
لا نُعطي أي ردة فعل .
نكتفي بمراقبة الطرق ..
نراقب دون عينان ..نراقب بالقلب.
فكل نبصة تشكل طعنة ،وكل خطوة تزيد النبض،
فتقوى الطعنات….
هنا نتوه وهنا نضيع …
لا سيطرة لنا على اي شئ..
لا نستطيع الصراخ رغم نزيف حناجرنا بالوجع..
فنبقى دون شعور ،ونحنُ من يُحادثُ الشعور!!
نصمت .. نخنق الحروف بكل حبال السكوت!!
لا يجدي الحديث نفعا…
نهرب حتى من الهروب نفسه …
باتت كل الطرق وعرة ،وصفاء قلوبنا تَعكْر بخذلانِ البوح..
نصارعُ الأنفاس ..يكون بودنا أن نقتلها..
نخنقها… نقضي على معالم حياتها الأخيرة..
لكن لا جدوى!!
نعتلي آخر محاولة ونرتدي ثوب الكبرياء والأمبالاة
وعدم الشعور…
نقنع الجميع أننا أشخاص لا نشعر ولا يهمنا أحد …
ونحن في دواخلنا تصرخ كل جوارحنا كفى
أبقوا كما عهدناكم أول مرة ..
أو لا تظلمونا بتفكيركم الساذج فنحن مازلنا كما كنا..
دائما نُعَاقب على أفكاركم ونُقْتل على حدِّ ظنونكم..
حتى نختار اصعب الطرق…
لكن الآن بتُّ على قناعة تامة
بأن امضي الدروب وحيدة ،أفضل من يرافقني صديق كاذب أو حبيب خائن أو قريب لا توحي قرابته إلا بالحقارة

تعليق واحد

  1. ماهما قرأت قصائدك لن امل … بالتوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *