الرئيسية / ثقافة وفنون / غير مصنف / على حافّةِ الوقتِ .. شعر : فتحي الحمزاوي.

على حافّةِ الوقتِ .. شعر : فتحي الحمزاوي.

على حافّةِ الوقتِ تنشأُ أرضي

مُعفّرةً بدماءِ البدايهْ
وحزنِ النّهايهْ
على حافّةِ الوقت تمشي الهُوينا
تحُطُّ على شفتيها الكواسرْ
فتلقُطُ من فمها الوردَ والأمنياتِ
تحطُّ على شعرها الطّائراتُ
فتقصفُ دُغلا من النّرجسِ الجبليِّ
على حافّةِ الوقتِ شيخا يصيرُ المكانُ
يُقاومُ وَعْرَ الطّريقِ بعُكّازه المائلِ
يصيرُ خرائطَ باليةً
عليها ينامُ أخي العربيُّ
بمنجله الخشبيِّ
وأحزانه الأبديّهْ
على حافّةِ الوقتِ أرضي مَراعٍ
لِخنزيرةٍ أقبلتْ بالجراءِ
ودُبٍّ يطاردُهُ الثّلجُ والمطرُ
وذئبٍ ترعرعَ في الذّاكرهْ
على حافّةِ الوقتِ أبدو هجينا
أضعتُ خريطةَ بيتي
وعنوانَ جَدّي
وأوراقه
أضعتُ الطّريقَ إلى البئرْ
أضعتُ الحجارهْ
على حافّةِ الوقتِ أغدو طريدا
يُطاردني البحرُ والبرّْ
وحقلٌ جريحٌ
وغيمٌ خصيٌّ
ونجمٌ غوى فاستبدّ بقلبي
أضعتُ الطّريقَ إلى دفتري
إلى الموجةِ العاتيهْ
على حافّةِ الوقتِ نمشي حفاةً
نساءلُ طيرا شريدا
نجا من صقورِ الشّمالِ
نساءلُهُ عن وجوهٍ لنا
طواها الطّريقُ العصيُّ
وضلّتْ عن الجسدِ
على حافّةِ الوقتِ لا وجه… لا أرضَ لي
ينام عليها القصيدُ

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *