الإثنين , ديسمبر 17 2018
الرئيسية / كتاب وشعراء / مها دعاس تكتب : المقعد المهجور في الحديقة

مها دعاس تكتب : المقعد المهجور في الحديقة

من يعير العالم عيونا ليرانا

من يعيره آذانا ليسمعنا

من يعيره قلبا ليشعر بنا ..؟

 

نحن الأرض العتيقة

نحن دم الحكاية

 

تقول إمرأة تظن نفسها عشبة

“أنا العشبة الغريبة لكنني فاتنة ”

تقول العشبة التي كانت إمرأة

“أنت الوهم المتراكم على انكساراتك ”

 

تعود الفكرة  لمخبئها

تحرس الخيالات المتكررة

الخيالات لا يمكن أن تكون إلا خيالات

يحرسها الحلم

 

يظن الواقع  أنه حقيقة

تظن الحقيقة أنها مطلقة

 

أبحث عن ابتسامة لشفاهي

أبحث عن شفتين لفمي

لا فم لي ..

أبحث في كل كوابيس اليقظة عن وجهي

 

أرصف الطرقات في الفضاء

أصلها من غيمة لغيمة

أرتب الهواء وأرسم بيتا ونوافذ

نبضة ،نبضة

لاحجارة سوى قلبي

 

اسكن مع صوت بعيد ومعا نصغي لنبض الزهر العابر للمسافات

 

تلك الرحلة نحو الحياة

أراقبها كل يوم

أنا وهذا المقعد المهجور في الحديقة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *