الأربعاء , أبريل 1 2020
أخبار عاجلة

الرئيسية / إسهامات القراء / محسن زغلول سليم يكتب …تحذير لكل الشباب

محسن زغلول سليم يكتب …تحذير لكل الشباب

هذه قصه واقعيه حدثت بالفعل . فيجب علي الجميع الإستفادة منها والحذر من تكرارها .
في يوم من الأيام جائتني رنه تليفون . رديت عليه :- ألوووو  . مين معاي حضرتك
قالي :- أنا واحد بلدياتك . أنا عارفك وعارف ناسك ياراجل يامحترم ياأصيل .
قلتله :- شكرا  . وأهلا بيك . أأمرني .
قالي :- عايزك في خدمه . وأنا معرفش غيرك
إللي ممكن يساعدني ويخدمني لما هو معهود عنك وعن عائلتك المحترمه التي تقف مع الجميع في أي شئ يطلب منها .
قلتله :- إتفضل ولو فيه شئ في إيدي تأكد ساأقوم بيه طالما هو شئ خير وليس فيه أي ضرر  .
قالي :- أنا ليا إسبوعين إتعرفت علي واحده أجنبيه علي إحدي وسائل التواصل الإجتماعي ( الفيس بوك ) وأخذت ترسل لي رسائل للتعارف . ثم بدأت تقول لي أنا ست كبيره ومليش حد وزوجي متوفي وأنا مريضه وفي مستشفي صحي وعندي سرطان في الكبد . ولكن عندي فلوس كتير . وأنا لي فتره أبحث عن شخص لكي أختاره ليقوم بعمل خير بالنيابه عني . فلمست فيك هذا الشخص الذي كنت أبحث عنه .
ثم أكملت كلامها بإنها تريد أن ترسل لي نقود ( فلوس – أموال – مصاري ) لكي أقوم بتوزيعها علي الفقراء والمساكين في بلدي مصر وكل من يحتاج ووجهتني بعدم عمل تفرقه لأي شخص سواء من حيث اللون أو الجنس أو العرق أو الدين . ثم أخبرتني بأن لي نسبه خالصه في هذه الأموال وهي ثلاثون في المائه %30 .
قلت لها لا تقلقي فأنا شخص أعرف ربنا وديننا لايفرق بين أي شخص مهما يكون إختلافه سواء في اللون أو العرق أو الجنس أو العقيده وأن يكون طيب وفي أمن وسلام .
فقالت لي  سأرسل لك مبلغ ($2000000 ) إتنيين مليون دولار .
وقامت بإرسال وصف كيفيه نقل تلك الأموال وصوره الأموال في خزائن بنكيه صغيره بها أرقام سريه . وصوره الطرد الخشبي الذي به تلك الأموال .
ولكن طلبت مني عنواني بالكامل وصوره بطاقه الرقم القومي .
فأرسلتها لها .
طبعا كل هذا باللغه العربيه . لإنني لاأجيد التحدث بالإنجليزيه ومن طريق كلام المراسلات يبدو إنها تقوم بعمل الترجمه علي جوجل وتحويل كلامي للإنجليزيه وتحويل كلامها للعربيه ثم ترسله لي . لأن هناك بعض الكلمات بالمراسلات حشو ليس لها معني وسط الكلام .
وقالت لي أعذرني إنني لا أستطيع التحدث معك تليفونيا وذلك حسب تعليمات الأطباء لسوء حالتي الصحيه المتدهوره .
وأرسلت لي بوليصه الشحن وميعاد يوم شحن الأموال وميعاد يوم وصولها لمطار القاهره الدولي وعلي أي شركه طيران .
ثم قالت ستكون في الإنتظار يوم وصول الأموال بالمطار لتقابل المندوب الذي سيسلمها لك .
ولكن ستدفع فقط مبلغ 30000 ثلاثون ألف جنيها جمارك عليها .
وبالفعل يوم وصول الطرد حسب التاريخ الذي كتبته لي بالمراسلات إتصل بي شخص أجنبي لم أفهم منه شئ لإنني لا أجيد اللغات الأجنبية ولكنه أعطي التليفون لشخص مصري فاأبلغني بأن الشحنه وصلت وأين أنا لكي أستلمها ولكن لابد من دفع التلاتين ألف جنيه جمارك عليها وسينتظره في الجمارك لتسديد المبلغ للجمارك ويستلم الطرد .
قلت له أنا موجود في مدينتي ولم أتحرك للقاهره لإنني لابد من تظبيط الأمر لأسرتي حتي أتركهم دون إحتياج شئ في غيابي ووصولي لك وساأتي وسأتصل بك لاحقا .

– (*) ماتقدم في السطور الماضيه أعلاه هي قصه صاحب الموضوع الذي سردها لي عبر الهاتف . وطلب مني المساعده بقوله بماذا أفعل لإنني لا أعرف شئ نهائي في المطارات
ولا أعرف هذا الموضوع حقيقي أم كذب .
قلت له :- من الممكن بنسبه قليله جدا جدا أن يكون ذلك حقيقي وبأسباب وهذه الأسباب غير موجوده في علاقاتكم ببعض  لإنها علاقه ليست قويه وهي مده إسبوعين لكي تؤدي لدرجه إرسال ذلك المبلغ ولكن بنسبه كبيره جدا هذا الموضوع كذب وإشتغالات وربما نصب وإحتيال .
– كيف يكون هناك جمارك بمبلغ ثلاثون ألف جنيها علي طرد فيه أموال بمبلغ إتنيين مليون دولار .
– ‏لا يتم وضع قيمه الجمارك إلا بعد معرفه المحتويات التي بداخل الطرد وفتحها وتفتيشها . ولايتم وضع ثمن التعريفه الجمركيه جزافا مسبقا ودون معرفه مابداخل الطرود .
– ‏ويتم تحديد قيمه التعريفه الجمركيه في وجود الطرد ووجود صاحبه وبعد فتح ومعرفه محتويات الطرد من الداخل .
– وأبلغته بأن يفكر بالعقل والمنطق . هو لماذا إختارتك أنت دون سائر الناس . فمن باب أولى أن تفعل الخير لمواطني بلدها . أو تختار شخص من بلدها .
– في حاله عدم وجود ورثه للأغنياء في تلك الدول فإنهم يقومون بتوريث الأموال لحيوناتهم الأليفه التي كانت بحوذتهم أو يتم إرسالها لجمعيات خيريه ببلد ذاك الغني وليس بإرسالها لغريب وبلد غريب .
– وإنه أيضا غير مسموح بنقل الأموال في طرود بهذه الطريقه لأن هناك قانون دولي ينظم عمليه نقل الأموال من دوله لدوله أخري . ولكن يتم إرسالها عبر البنوك فيما بينها بأرقام حسابات بنكيه بين الراسل والمرسل إليه . وهناك ضوابط بمبالغ معينه محدده لتحويل أي مبالغ .
– فقلت له عموما المهم علي إفتراض أن كلامك صحيح فإنه يجب التأكد بأن فعلا يوجد طرد بإسمك . وماذا يوجد به .
– ولكن في حاله وجود طرد بإسمك فعليا . هناك خطوات لابد من عملها حتي لاتتعرض لأي مسؤليه وتعرض من يساعدك فيها للمخاطر والمسؤليه وذلك لتؤمن نفسك من أي مسؤليه قد تقع علي عاتقك .
فقال لي ماهي هذه الخطوات .
فقلت له :-
– يجب عليك عمل محضر رسمي في قسم الشرطه بكل ماحدث معك منذ أن عرفت هذه السيده وطبع كافه المراسلات والصور التي دارت بينكم وتقوم بإبلاغ الأمن الوطني بتلك القصه ويتم تسليم الطرد في وجودهم وترك الموضوع برمته لهم ومايرونه مناسبا لمصلحه وسلامه الوطن .
– يجب الحصول علي موافقه كتابيه من الجهات الرسميه بالدوله بالقيام بعمل الخير وذلك عبر موافقات كتابيه من جمعيات خيريه وأهليه يفيد بقبول أي مبالغ تعطيها لهم علي سبيل فعل الخير .
** وعندما علمت صديقته الأجنبيه بعدم سفره للقاهره لإستلام الطرد . تضايقت وزعلت منه لعدم سماع كلامه .
فتركها فتره ولم يراسلها . وإذا فجأه إختفت نهائيا من الوجود علي الفيس بوك وليس لها أي دليل .
وقام بالإتصال بالرقم الذي طلبه من داخل مصر وإذا به مغلق .
*****  فقلت له هذا الموضوع ليس له إلا تحليلا واحدا . هو عمليه نصب عليك . وهو إنه لايوجد أي طرد ولا أي أموال كما هو بالمراسلات وهذا الشخص الذي كلمك كان يريد إستدراجك بالقاهره حتي يحصل منك علي مبلغ الثلاثون ألف جنيها ثم يلوذ هو بالفرار بذلك المبلغ . وهذا هو المقصد من كل ذلك الموضوع .
فإقتنع بكلامي هذا .
وقلت له هذا حدث مع شخص أخر قريب أحد الأصدقاء لي .
وقمت بإرسال صوره من البوليصه التي تم إرسالها له وأبلغته بأن نفس الحوار الذي تم معك كان قد تم معه بالظبط .
وأن شخص إتصل به وطلب منه نفس المبلغ تسديدا للجمارك مقابل إستلام طرد الأموال هذه .
فهذا يعني أن الغرض من كل تلك المراسلات ماهي إلا عمليه نصب وإحتيال بالحصول علي مبلغ الثلاثون ألف جنيها من أي ضحيه تقع في فخ ذلك الموضوع وتبادر بالسفر ومقابله المتحدث تليفونيا ثم تقع في براثن نصبه وإحتياله . علي أمل كاذب ووهم وخيال بالحصول علي مثل هذا المبلغ الخيالي .
وأيضا عنوان الراسل في البوليصه والمراسلات الكتابيه هو نفسه واحد .
نفس العنوان ونفس الشارع ونفس الرقم ولكن مع إختلاف الأسماء . ( مرفق بعض الصور . للراسله – البوليصتيين – والعنوان – أجزاء مقاطعه من المراسلات – وصور لخزائن النقود وطرق نقلها) .
وعندما أقتنع بهذا الكلام وجه لي الشكر . ثم إنتهت العلاقه به بعد ذلك .
ولذا وجب علي كمواطن مصري يخاف علي وطنه ومحب لبلده وأبناء وطنه بأن أقوم بتحذير الجميع من تلك الأللاعيب والخداع والنصب والإحتيال لإصطياد الضحايا من شباب وطني العزيز عبر شبكات التواصل الإجتماعي الفيس بوك وغيره بحجه اللعب علي وتر الحاله الإقتصادية . ووقوع ضحاياها في مخالب عديمي الضمير من هؤلاء النصابين والمحتالين والمخادعين .
فإحذرو مثل هذه المواضيع أن تحدث مع أي منكم . فإنها واهيه وكلها كذب وخداع .
أللهم إحمي مصر وأهلها وإحمي كل شباب مصر من هذه الفتن والخدع والأللاعيب ومن شر كيد الكائدين ماظهر منها ومابطن .
(

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: