ثقافة وفنون

رحماك ربى قصيدة للشاعرة يارا محمد

***رحماك ربى***

رحماك ربى من قلوب البشر

أصبح يملؤها الحقد والغيرة والنظر

تملكت منهم أعاصير وظنون ونوايا الغدر

عالم بالغيب أنت وبقلوب فاقت السحر

ربى أدعوك بأن ترحم عبادك من القهر

فاﻵن أصبحت قلوب البشر مثل الحجر

أخاف عليهم من الموت وعذاب القبر

كيف ﻷنسان أن يلقى ربه وقد ظلم وأنكر

هيا وأبتعدوا عن الجنون الذى تملك والعبر

وأرفعو راية السﻻم فرب العباد قادر

أن يعاقب كل انسان أحس نفسه أنتصر

ربى أنزل عليهم ماء من السماء كالمطر

تغسل قلوبهم من المعاصى والخطر

تملكت منا الذنوب ماعادت الروح تنفر

تاهت اﻷقﻻم من بين الكلمات والخبر

وكثرة اﻷشباء بها من الحسن تبعثر

يظلم اﻷنسان نفسه وﻻ يعلم الموت والقدر

كله بيد الله خالق السماء والطير والبشر

رحماك قلبى ماعاد قلبى يتحمل السفر

سافرت الى بﻻد الشام واليمن ومصر

رأيت حال البﻻد يسوء من الهول قد عبر

عبرت سفينة النجاه لم أجد اﻻ مياه البحر

شربت منها وقلبى أرتوى بحنين الصغر

ليتها الذنوب ترحل لتمحى وتأتى بالبر

هلمو أيها الرفاق وأعبرو من الحياة الصبر

فرب العباد شاهد علينا وفى السماء ينظر

 

أخبـــار ذات صلـــة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق