الثلاثاء , يوليو 16 2019
الرئيسية / تاريخ العرب / أشرف الريس يكتب عن : ذكرى إسترداد بغداد من سطوة الصفويين

أشرف الريس يكتب عن : ذكرى إسترداد بغداد من سطوة الصفويين

فى مثل هذا اليوم مُنذ 380 عاماً و بالتحديد فى 24 / 12 / 1638م تم إسترداد مدينة بغداد العراقية من براثن و مخالب الصفويين بقيادة السُلطان العُثمانى ” مُراد الرابع ” بعد حِصارها لمدة 39 يوماً بالتمام و الكمال …
و قد بدأت شرارة هذا النصر بخروج السُلطان مُراد الرابع ” بنفسه على رأس حملة كبيرة إلى بلاد فارس فى عام ( 1045هـ – 1635م ) و استهلت الحملة إنتصاراتها بفتح مدينة ” أريوان ” فى الشمال الغربى من إيران فى عام ( 25 من صفر 1045هـ – 1635م ) ثم فتح مدينة ” تبريز” و لم تواصل الحملة فتوحاتها في إيران إذ عاد السُلطان إلى بلاده طلباً للراحة …
و لكن ما كاد السُلطان أن يستقر فى إسطنبول حتى عاود الصفويون القتال فاستردوا أريوان بقيادة الشاه “صافى” بعد حِصارٍ لها دام ثلاثة أشهر و استعادوا مدينة تبريز مع أجزاء كبيرة من أذربيجان و إعتقد الصفويون أن الأمور قد إستتبت لهم ….
و قد استنفرت هذه الأخبار حماس السُلطان الشاب مُراد فخرج فى جيشٍ كبير أحسن إعداده و اتجه إلى مدينة بغداد و شرع فى حصارها لمدة 39 يوماً و كان فى المدينة المُحاصرة حامية كبيرة تبلغ 40000 جُندى و لم يستطع الشاه الإيرانى الصفوى الإقتراب من الجيش العُثمانى و إعتمد على قوة جيشه المُرابط فى المدينة و على أبراج قلعتها الحصينة لكن ذلك لم يغن عنها شيئاً فسقطت المدينة و عادت إلى الدولة العُثمانية بعد أن ظلت فى أيدى الصفويين لمُدة خمسة عشر عاماً و بعد ذلك رغب الشاه الصفوى فى الصُلح و عرض على الدولة العثمانية أن يترُك لها مدينة بغداد مُقابل أن تترك له مدينة أريوان و دارت المُفاوضات نحو عشرة أشهر و انتهت بعقدِ الصلح بينهما فى ( 1049هـ – 1639م ) .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: