الرئيسية / فيس وتويتر / وليد الشريف يكتب ….التوافق التركي الروسي سينهي الأسد والوجود الإيراني في سوريا

وليد الشريف يكتب ….التوافق التركي الروسي سينهي الأسد والوجود الإيراني في سوريا

التوافق التركي الروسي سينهي الأسد والوجود الإيراني في سوريا ، طبعا بعد إنها فصائل الإنفصال وكذلك داعش والنصرة. ولذلك تم إرجاع العلاقات العربية الأسدية لمنع سوريا من السيطرة التركية. وسياسة السعودية والامارات في سوريا تفضل بقاء الأسد وكذلك إيران في سوريا على أن تصبح سوريا نفوذا جديدا للأتراك.
في المرحلة القادمة سيعلن توافق عربي أسدي إيراني في سوريا. لمواجهة المد التركي خصوصا بعد إنها مشروع التقسيم الذي دعمته السعودية وكان وقتذاك تعاني إيران أيضا من خطره، أما وقد انتهي، كان لابد للسعودية والامارات ومصر من إعادة العلاقات مع نظام الأسد وقريبا مع إيران التي أصبحت تحت التهديد من إخراج جميع الفصائل الإيرانية في سوريا.وهذا ما طالبت به تركيا واتفقت مع روسيا عليه.
لماذا التوافق الروسي التركي ينهي الأسد ، لأن روسيا لا تعول على الأسد وهي تعلم تماما أنه في لحظة ما يجب أن تتخلى عنه فهي في نهاية مرامها تريد العنب وتريد النفوذ والسيطرة ولا يمكن البقاء في حالة استنزاف قوى واقتصاد .
لذلك فإن النظام لا يملك حلا وكذلك المعارضة لا تملك حلا، ولو بقي الوضع دون اتفاق هذه الدول كذلك لن يكون هناك حلا. إلا إذا حدثت معجزة بجيش وطني يؤمن بسوريا أرض واحدة وشعب واحد ويبدأ في مقاتلة النظام و كل طرف جاء لاغتصاب سوريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: