الرئيسية / كتاب وشعراء / أغيب كثيرا…شعر مواهب حمدان

أغيب كثيرا…شعر مواهب حمدان

أغيب كثيرا..
كي أرسم شهقة الموت على احتضار من فولاذ
أغيب كي أجعل الحداد الذي يرتدونه من بعدي باهتًا
كملامح الحياة برفقتهم
لأختبر قوة تحمل الغيوم أنين فرقاي
ولأقيس كم من الصدق يساوي وحدة شعورهم
أغيب كثيرًا..
ليسهل على أيامي أن تكون أرضٌا صالحة لإقامة مقبرة
ولأعمم سوداودية التفاصيل على كل التفاصيل التي تحتويني
أغيب كثيرٌا…
لأكون منسية حينما أغيب
ولأغرب قبل أصفرار الشمس المتجهمة، لاشهار موتي!
لأقلل حدة النعي الذي سوف يقع على أطراف مسامعهم
أقهر الأشياء التي ستجعل الأمر يبدو كما لو أنه أكذوبة
ولأمهد للحقيقة الأبدية
التي تغتالني!
أغيب كثيرا…لأعودني على الركض في المساحات التمددة، وحيدة
ولكي أمارس جنوني وحيدة
وأتعلم صناعة الوجوه المبهمة على كف القدر
وحيدة..وحيدة
أغيب كثيرٌا
لأفرض على الإجابات أن تكون أسئلة حرة
لأقيد حبال صمت الأماكن الحبلى بالنهايات
ولأقتل لهفة الرياح لاقتلاع بقاياي
أغيب لتحررني الساعة
ولتبكي الدقائق العاشقة انكماش عمري الذابل
لتسلبني الأكفان سمرة اللون
وليقتل الليل عتمة شعري
لتموج في درك الفواصل قهوة عيني الخفية
تنحسر أكواب الماضي في طاولة القصائد
ويقل استلقاء يدي على مهد اللغة البطيئة
أغيب كي لا أكتب عن الموت كثيرَا
ولكي لا أكتب عن الأحزان كثيرًا
ولأتعلم بعض فنون الرثاء السرية التي تقودني لزرف دمعة آناء الكتمان..
أغيب لأنزع عني تلك الجراحات الكثيفة
لأروض قلبي على صد سهام قسوتهم، وعلى الموت الذي يداهمه من كل جانب..
أغيب لأحيَّ داخلي أحقيه المحاولة
ولأحظى بإمتيازية شرف العودة في كل مرة تفلت فيها روحي من حوادث الكسر
أغيب ليس لأن الغياب ينجيني من الموت وحسب،
بل لأنني في الغياب أعثر على ذاتي
وأجد في طرف التفكير فتاة تشبهني،
أتقلب مابين التخلي عن الحياة وأغتنام موت الأحبة
وعلى قيد اللحظات أعيش عمر أخر
أنا لست فيه..
أغيب لأفارقني ولأجدني عند كل فراق أمرآة لا يليق بها سوى أن تغيب!

3 تعليقات

  1. مبدعة حتي ف الغياااااب #

  2. ربنا يوفقكم لما فيه النفع والخير أود المشاركة والتعاون معكم برسوماتي الكاريكاتورية تطوعا ليس أكثر ويا رب تعجبكم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: