الرئيسية / ثقافة وفنون / غير مصنف / ما أضاع البحر…..قصه قصيره بقلم محمد الصباغ

ما أضاع البحر…..قصه قصيره بقلم محمد الصباغ

حين ألقي بكلماته في البحر ؛ فلم يضيعها البحر ؛ بل عادت مرة أخري سالمة ؛ بعد أن هدأ البحر ؛ أتت كلماته تتهادي فوق سطح الماء الهادئ دون بلل أو عفن ؛ رغم طول بقائها بين صخور البحر ؛ حين يضرب موج الماء صمود الصخر : ” ما أضيع العمر ، إذا ما ظلت حاجتنا إلي ما نرغب بغير تحقق ، حتي آخر العمر ؛ ما أجمل الحزن إذا ما كان صادقا ؛ وما أقبح الثراء إذا كان مبعدا بين البشر !! ما أضيق اﻷرض إذا ما أمتلأ القلب بالهموم ، وما أوسع الصدر حتي يساع اﻷرض عند لحظة يزول فيها هم القلب .. ولكن هل يستطيع اﻷنسان أن يصبر إذا ما أختبر ؟ .. ومتي يرضي اﻹنسان عن نفسه في هذه الحياة ؟ ”

حين عادت كلماته فوق سطح الماء ؛ فقد سؤل هو لماذا اختفت كلماته وقت الحاجة ؛ بل سؤل أين ضيع كلماته ؟؟

لم ينقذه من الباطشين ؛ إلا عاقل واحد صرف المتجمهرين أمام معجزة عودة الكلمات أمام الأعين ؛ فوق سطح الماء ؛ تنتظر من ينزل إلي الماء ليأتي بها ؛ وقد صرفهم عنه بالحيلة والقوة وقال : ” لا أحد يسأله عما قال سلفاً : فلقد كان قد ألقي كلمته في البحر وذهب لا يلوي علي شيء ” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: