الرئيسية / أخبار العرب / ماذا دار بين رئيس وزراء إثيوبيا وعضو المجلس العسكري السوداني

ماذا دار بين رئيس وزراء إثيوبيا وعضو المجلس العسكري السوداني

التقى رئيس الوزراء الإثيوبي أبي أحمد، مع عضو المجلس العسكري الانتقالي السوداني الفريق الركن جلال الدين الشيخ الطيب، في العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

وأطلعه الفريق الركن جلال الدين على تطورات الأوضاع في السودان عقب انحياز القوات المسلحة لمطالب ورغبات الشعب السوداني في التغيير وما اتخذه المجلس من إجراءات عقب تشكيله لتعزيز الأمن والاستقرار بالبلاد، بحسب وكالة الأنباء السودانية.

واعتبر الفريق جلال الدين أن زيارة المجلس الأولى خارجيا إلى إثيوبيا تؤكد عمق الروابط بين البلدين وتاثر كل منهما بما يجري في الآخر ووصف الزيارة بالموفقة والناجحة، مؤكدا استمرارية الزيارات لكل دول الجوار تأكيدا على أن الجميع منظومة أمنية متجانسة تسعى لاستدامة الأمن والسلم الأفريقي والدولي.

وقال عضو المجلس العسكري الانتقالي في تصريحات صحفية إن رئيس الوزراء الإثيوبي تفهم تداعيات الأوضاع في السودان، مؤكدا دعمه ومساندته وتاييده لما اتخذه المجلس من إجراءات.

وأضاف أن آبي أحمد بذل جهدا مقدرا بصفته رئيسا لمنظمة الإيقاد واتصاله بالدول في المحيطين الإقليمي والدولي لمساندة السودان في هذه المرحلة، مشيدا بمواقف إثيوبيا الداعمه للمجلس العسكري الانتقالي وللاستقرار والأمن في السودان.

من جانبه أكد رئيس الوزراء الإثيوبي مجددًا دعم حكومة إثيوبيا لشعب السودان، مؤكدًا أن هذا الدعم قائم على احترام سيادة السودان وعلى مبادئ عدم التدخل.

وشجع المجلس العسكري الانتقالي على أن يكون شاملا في معالجة المظالم والمخاوف في الوقت الذي يمر فيه السودان بمرحلة انتقال سلمي.

وفي سياق متصل، أكدت وزيرة الدولة بالخارجية هيروت زمن، دعم بلادها للمجلس العسكري الانتقالى في تحقيق الأمن والاستقرار في السودان.

كما أكدت ثقة إثيوبيا في أن يخرج السودان من هذه المرحلة أكثر قوة وصلابة، وأن منظمة الإيقاد التي أصدرت بيانا حول هذا الأمر، تتفهم التطورات التي يمر بها السودان وأنها تدعم جهوده نحو الاستقرار.

ويشهد السودان مرحلة انتقالية بعد الإطاحة بالرئيس السابق عمر البشير الخميس الماضي إثر حراك شعبي، تولى بعده مجلس عسكري انتقالي مقاليد الحكم لفترة انتقالية، برئاسة وزير الدفاع السابق عوض بن عوف، الذي لم يلق قبولا من مكونات الحراك الشعبي فاضطر بعد ساعات لمغادرة موقعه هو ونائب رئيس المجلس رئيس الأركان السابق كمال عبد الرؤوف الماحي، ليتولى قيادة المجلس مفتش عام القوات المسلحة السودانية الفريق الركن عبد الفتاح البرهان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: