الرئيسية / فيس وتويتر / زهدي الشامي يكتب ….تعديل دستورى يدخل نظاما انتخابيا يفتح باب الطائفية و الفئوية فى البلاد

زهدي الشامي يكتب ….تعديل دستورى يدخل نظاما انتخابيا يفتح باب الطائفية و الفئوية فى البلاد

بينما تئن دول مجاورة من الطائفية ، و ينادى أبناؤها المخلصون بإلغاء نظام المحاصصة الطائقية البغيض ، ترتكب السلطة الحاكمة فى مصر ، و التى هى تاريخيا ، وحتى اليوم ، أول بلد مركزى موحد فى التاريخ ، جريمة اقتراح تعديل دستورى يدخل نظاما انتخابيا يفتح باب الطائفية و الفئوية فى البلاد باستحداث نسب أو كوتة للمرأة و المسيحيين و غيرهم . و الهدف هو تحويل البلاد بشكل كامل لنظام الإنتخاب بالقائمة االمطلقة المغلقة الكريه غير الموجود اليوم فى أى بلد فى العالم ، و الموروث من نظام موسولينى الفاشى . أتتذكرون قائمة فى حب مصر التى تم فرضها و إنجاحها بنسبة 100 % بدون أن يكون للناخبين سابق معرفة بأى من المرشحين فيها ؟ تخطيطهم للإنتخابات القادمة أن تكون بهذا الأسلوب الفاشى ، ولكن هذه المرة بنسبة 100 % من مقاعد البرلمان ، و لامانع فى سبيل ذلك من إدخال الفئوية و الطائفية فى مصر . أعجبنى الأستاذ جورج اسحق الذى قال إنه مسيحى ، ولكنه يرفض دخول البرلمان بنظام الكوتة ، بل يشرفه أن يكون ذلك فقط بصفته مواطنا مصريا . أعجبتنى كذلك الدكتورة كريمة الحفناوى التى قالت شيئا مماثلا . لقد قالت إن تمثيل المرأة الذى يتحدثون عنه هو مجرد مكافأة لمحموعة من النساء المتعاونات مع السلطة فى إطار تلك القوائم الفاشية ، ولن تجد فيها أبدا تمثيلا للنساء المصريات الكادحات اللاتى يعانين سواء فى المدينة أو الريف . إنهم يعبثون ياسادة بالمصالح العليا للبلاد و الميراث التاريخى العظيم للوطن !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: