الرئيسية / فيس وتويتر / رفعت رشاد يكتب ….رسالة من صحفي .. إلى ضياء رشوان 

رفعت رشاد يكتب ….رسالة من صحفي .. إلى ضياء رشوان 

مر شهران بالتمام والكمال على يوم إعلان فوزك بمنصب نقيب الصحفيين . وحتى اليوم لم تستطع تشكيل هيئة مكتب مجلس النقابة . عجزت عن ” لم الشمل ” كما زعمت خلال حملتك الانتخابية . كرست الانقسام داخل المجلس وخلقت حالة ” لبننة ” داخل الجماعة الصحفية , هذا المنصب للشيعة وذاك للسنة والآخر للمارون أو الدروز . الحديث يدور الآن حول تقسيم مناصب هيئة المكتب بين فريقين !!!!!! لم تنتخب الجمعية العمومية فريقين , لكنك ترسخ لهذا المبدأ الآن . لم تجرؤ على التصويت وحسم الموقف وهو مؤشر غير إيجابي على مصير النقابة . مر شهران ولم تستطع أن تجعل أعضاء المجلس يقفون _ صفا .. وانتباه _ كما أكدت لمن طلبت مساندتهم _ من اللي فوق _ باعتبار أن كل أعضاء المجلس تلاميذك ولن يعصوا لك أمرا . فشلك في تشكيل هيئة المجلس مؤشر ودلالة على مصير النقابة , فهذا الفشل يعطل مصالح أعضاء النقابة , وحتى من باب المواءمة وتطبيق القانون واللائحة فأنت مخالف لهما , لأنك تجاوزت بكثير الفترة المحددة , وإذا كنت تراهن على عدم محاسبتك ربما تكون على حق لأن الفشل لا تتم المحاسبة عليه , لا من فوق ولا من تحت , فمن رشحوك لن يحاسبوك ونسبة ممن انتخبوك كان همهم الأول هو استمرار وزيادة بدل التكنولوجيا وهو البند الأول والأساسي في حملتك . لقد رددت في حملتك أنك مرشح لمهمة معينة ولم تعلن عن هذه المهمة حتى الآن , لكن هذه المهمة تتضح ملامحها يوم بعد يوم , والنقابة تسدد الفواتير . وبصفتي عضو بنقابة الصحفيين أرفع صوتي رافضا هذا الفشل الذي يضر بنا وبنقابتنا ومطالبا الجمعية العمومية بالدفاع عن النقابة التي تذهب إلى مصير مجهول .
فشلكم يهدر حقوقنا في زيادة الأجور بعدما أعلن رئيس الجمهورية زيادة أجور العاملين في الدولة , تركتم أهم قضية وانشغلتم بتوزيع مواقع هيئة المكتب ولبننة النقابة وبأمور ومصالح أخرى ليست النقابة من أولوياتها . إننا باعتبارنا مؤسسات صحفية مملوكة للدولة ونسبة كبيرة من الصحف أيضا مملوكة للدولة بشكل أو بآخر نطالب بزيادة أجورنا _ التي ستمتد إلى زملائنا في الصحف الحزبية والخاصة _ بعدما صرنا في ذيل فئات المجتمع من حيث الدخل , بل ومن حيث المكانة , فهاهم الزملاء الأعضاء في نادي الزمالك يتعرضون للإهانة بينما النقابة لا تفعل لهم شيئا , يحدث هذا بعدما التقطت لك الصور في مكتب رئيس النادي وكأنك حللت المشكلة وكل الحكاية أنها كانت مجرد دعاية انتخابية , والنتيجة تؤكد كلامي . هذا الفشل يمتد لأرض الصحفيين بمدينة أكتوبر ويمتد لعدم المبالاة بلائحة جزاءات المجلس الأعلى للإعلام ويمتد لعدم حل مشاكل الزملاء في الصحف الحزبية والخاصة .
ضياء رشوان .. كل سنة وأنت طيب .. وإن شاء الله قبل شهر رمضان القادم _ 2020 _ تكون قدرت تحسم تشكيل المجلس . ” اللهم اعطنا القوة لندرك ان الخائفين لا يصنعون الحرية والضعفاء لا يخلقون الكرامة والمترددين لن تقوى أيديهم المرتعشة على البناء ” جمال عبد الناصر

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: