الإثنين , سبتمبر 16 2019
الرئيسية / تقارير وتحقيقات / أشرف الريس يكتب عن: ذكرى بدء البث للإذاعة المصرية

أشرف الريس يكتب عن: ذكرى بدء البث للإذاعة المصرية

فى مثل هذا اليوم مُنذ 85 عاماً و بالتحديد فى 31 / 5 / 1934م بدأ البث الإذاعى فى مصر برئاسة ” سعيد باشا لطفى ” و كان عبارة عن إذاعات أهلية نشأت بالإتفاق مع شركة ” ماركونى ” البريطانية و التى تم ألغاء العقد معها و تمصيرها فى عام 1947م و كان عدد محطات الإذاعة المصرية آنذاك فى بدايتها ” أربع ” محطات فقط حتى وصلت الآن إلى حوالى 16 محطة …
و تُعد ُ مقولة ( هُنا القاهرة ) هى الجملة الشهيرة التى قالها ” أحمد سالم ” بصوتٍ حماسى و جياش من أولى الكلمات التى انطلقت عبر الإذاعة المصرية فى إفتتاحها عام 1934م و هى عبارة جميلة تتألق بها إذاعة البرنامج العام و خاصةً عندما يقولها المذيعون و المذيعات قبل بداية البرامج و فى أثناء الفواصل بكل حماس و بكل إنتماء و من أعماق قلوبهم دون زيفٍ أو تصنُع …
و جديرٌ بالذكر أن مصر قد عرفت الإذاعة فى مرحلة مبكرة عن باقى الإذاعات العربية فقد كان أول ظهور لها عام 1925م و كانت بدايتها فى شكل إذاعات أهلية يملكها أفراد و تعتمد فى تمويلها على الإعلانات ومن بين الإذاعات فى ذلك الوقت ” راديو فاروق ” و” فؤاد ” و” فوزية ” و” سابو ” و” محطة مصر الجديدة ” و” سكمبرى ” و” فيولا ” و فى بداية مايو 1926م و بعد تزايد التجاوزات الأخلاقية و الأمنية صدر المرسوم الملكى الذى حدد ضوابط و شروط العمل الإذاعى و منها الحصول على ترخيص و فى 29 مايو 1934م تم إيقاف جميع الإذاعات الأهلية و تم التعاقد مع شركة ” ماركونى ” على إنشاء الإذاعة اللاسلكية للحكومة المصرية و قضى العقد المُبرم بين الجانبين أن تكون الحكومة هى المُحتكرة للإذاعة و أن الشركة موكلة من الحكومة فى إدارتها و إنشاء برامجها لمدة عشر سنوات قابلة للتجديد و أنه فى مقابل الإدارة تتلقى الشركة حصة من حصيلة رُخص أجهزة الإستقبال قدرها 60% علاوة على إنشاء لجنه عُليا مُتخصصة للإشراف على البرامج آشرافاً تاماً …
و قد استمر بث الإذاعة فى يومها الأول لـ 6 ساعات و كانت أول الأسماء التى شاركت فى هذا اليوم أم كلثوم و عبد الوهاب و الشاعر على الجارم و صالح عبد الحى و المونولوجست محمد عبد القدوس و الموسيقيان مدحت عاصم و سامى الشوا و فى الساعة السادسة و خمس و أربعين دقيقة مساء انطلق صوت المذيع ” أحمد سالم ” مفتتحا البث الإذاعى و هو يقول ” هنا القاهرة ” سيداتى و سادتى أولى سهرات الإذاعة المصرية فى أول يوم من عمرها تحييها الآنسة أم كلثوم و كان القارئ محمد رفعت هو صاحب التلاوة الأولى فى هذه الإذاعة الوليدة « الإذاعة اللاسلكية للحكومة المصرية » و كان ” محمد فتحى ” من أوائل المذيعين الذى لُقب فيما بعد بلقب ” كروان الإذاعة ” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: