الأربعاء , فبراير 26 2020

الرئيسية / أخبار التعليم / د.فاتن عدلي تكتب ..عوامل الحكم على الامتحان

د.فاتن عدلي تكتب ..عوامل الحكم على الامتحان

حول قياس درجة صعوبة الإمتحان أو جودته تتدخل عدة عوامل فى الحكم عليه، وعادة يكون التقييم بالدرجات لكل منهما ونسبتهما من مجموع الدرجات الكلية للطلبه. وقد يكون هذا التقييم قد يشوبه بعض الانتقادات التى لا أدعى علمى بها، حيث أن له مختصيين من المؤكد أفضل منى، ولكن بشكل عام يمكن تلخيص العوامل التى تؤثر فى ذلك فى:
*درجة ميل الطالب للمادة واستعداده لها:
*قدرة الطالب على الحفظ، والتى غالبا هى الحاكمة فى وضع لامتحانات والمنهج.
*ثقة الطالب فى نفسه.
*توتر الطالب نتيجة لرهاب الامتحانات، وخاصة فى المرحلة الثانوية باعتبارها مرحلة تحديد مصير.
*طريقة تدريس المادة بشكل عام ، وغالبا بتكون متشابهة لان هناك دفتر تحضير وطريقة يلتزم بها، إلا أن المعلم الكفء او المبدع يستطيع توصيل المعلومة بشكل سلسل.
*ضغط اولياء الامور الحاد فى الغالب على الطالب للحصول على درجات عالية، قد يسبب له توترا او عندا. وكلاهما يؤثر سلبا على تقبل الطالب للامتحان.
*عدم توفر المعامل والوسائل التعليمية التى تساعد الطالب
على التذكر سواء للمواد الادبية او العلمية.
*المراقبين على اللجان لهم دورا هاما فى قدرة تركيز الطالب
أو تشتيته.
*تسريب الامتحانات والتلاعب من قبل مراكز الدروس الخصوصية أو بعض المعلمين كما حدث فى السنوات السابقو
اما فيما يخص الامتحانات الحالية والتى نطلب من الزملاء :
فى مركز التقويم الإمتحانات شاكرين افادتنا بهذا الشان:
*أن الامتحان كما ذكر البعض يقيس المهارات العليا، وهو امر جديد سواء على الطالب او المعلم.
*طريقة الامتحان الإلكترونى لاول مرة وكيفية التعامل مع التابلت.
*التخوف من وقوع السيستم كالمرات السابقة، مما يصيب الطالب بالتوتر والتسرع فى الإجابة خوفا من فقد السيسم مرة اخرى.
* التخبط الذى حدث فى امتحانات الأمس.
*تضارب القرارات، بين الكترونى وورقى.
*حالة التعبئة التى قامت بها الوزارة أثرت على بدورها على المعلمين والطلاب واولياء أمورهم بشكل خاص والراى العام عموما.
*مشكلة الاكواد التى مازال البعض يشتكى منها( لا نعرف النسبة، اعتقد انها قد تم حل الكثير منها، كنا هو واضح من الصفحات الالكترونية المعنية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: