الرئيسية / ثقافة وفنون / بفضل كلبة… أحدث أفلام براد بيت وليوناردو دي كابريو يفوز بجائزة في مهرجان “كان”

بفضل كلبة… أحدث أفلام براد بيت وليوناردو دي كابريو يفوز بجائزة في مهرجان “كان”

بعد 25 عاما من النجاح الكبير لفيلمه “Pulp Fiction”، في مهرجان “كان” السينمائي الدولي، فاز الفيلم الجديد للمخرج الأمريكي كوينتن تارانتينو، “Once Upon a Time in Hollywood”، بجائزة في المهرجان بفضل كلبة ظهرت في الفيلم.

وفاز براندي” الذي أدى الدور فيه في الحقيقة 3 كلاب من نوع بيتبول، بجائزة “سعفة الكلب” في المسابقة غير الرسمية للمهرجان اليوم الجمعة.

وقال تارانتينو في حفل اتسم بالمرح، وهو يستلم الجائزة: “يجب أن أقول إنه ليشرفني كثيرا حصولي عليها (الجائزة)، وأود أن أهديها لممثلتي الرائعة براندي”.

وكان تارانتينو فاز بجائزة “السعفة الذهبية” في مهرجان “كان” عام 1994، ويتنافس مع مخرجين مخضرمين منهم كين لوتش وبيدرو ألمودوبار للفوز بجائزة هذا العام، التي ستعلن اليوم السبت.

وبدأت الدورة الـ 72 من مهرجان “كان” السينمائي الدولي، يوم 14 مايو/أيار الجاري، وتستمر حتى الـ 25 من الشهر نفسه، وسيفتتحها فيلم “الموتى لا يموتون” (ذا ديد دونت داي) للمخرج جيم جارموش.

وتدور أحداث فيلم “Once Upon a Time in Hollywood” في عام 1969، حول جرائم السفاح الأمريكي تشارلز مانسون.

وقالت شركة “سوني بيكتشرز” منتجة الفيلم إن ليوناردو دي كابريو يجسد في أحداثه دور نجم سابق في مسلسل تلفزيوني بينما يلعب بيت دور الممثل البديل لهذا النجم.

وهذا أول فيلم يجمع بين دي كابريو وبيت.

وقالت “سوني بيكتشرز” في بيان لها، إن النجم وبديله داخل الفيلم “يجدان صعوبة في النجاح في هوليوود التي أصبحت غريبة عليهما. لكن ريك (دي كابريو) لديه جارة مشهورة جدا… شارون تيت”.

وكانت الممثلة تيت، زوجة المخرج رومان بولانسكي، قد لقيت مصرعها وهي حامل عام 1969 على يد أتباع مانسون أحد أخطر المجرمين في الولايات المتحدة. وتوفي مانسون في نوفمبر تشرين الثاني 2017 عن عمر 83 عاما بينما كان يقضي عقوبة بالسجن مدى الحياة.

وسيعرض الفيلم في التاسع من أغسطس آب 2019، أي بعد 50 عاما على مقتل تيت وأربعة من أصدقائها طعنا أو بالرصاص في لوس أنجلوس.

وقال تارانتينو إنه ظل يعمل على سيناريو الفيلم لخمسة أعوام وإنه عاش أغلب سنوات حياته في منطقة لوس أنجلوس “بما في ذلك عام 1969 عندما كان عمري 7 سنوات”.

وأضاف في بيان “أنا متحمس جدا لأن أعرض صورة لم تعد موجودة للوس أنجلوس وهوليوود، ولا يمكن أن أشعر بسعادة أكبر من سعادتي بالعمل مع فريق يجمع دي كابريو وبيت”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: