الثلاثاء , نوفمبر 12 2019
الرئيسية / ثقافة وفنون / غير مصنف / كتبتُ لك الفصيحَ من الكلامِ.............شعر محمد الفاطمي:

كتبتُ لك الفصيحَ من الكلامِ.............شعر محمد الفاطمي:

أرى في الوجْنتينِ هوى اللّيالي***وفي العيْنين مُنتجعُ الخـيال

ووجهٌ بالمحاسن فاضَ سحْراً***به الحسناءُ قد ختمتْ جــدالي

رأيتُ عيونها فسَهَتْ عُيوني***على حسنٍ أجابَ على سُــؤالي

بدا قمراً تعانقهُ اللّيــــالي***وشــــــــــــوْقاً قد تعــطّرَ بابْتهالي

وهذا ما اسْتراحَ لهُ انتظاري***بُعَيْدَ الغوْصِ في يــمِّ الجمـــالِ

أأنت الشّمسُ أمْ أنتِ القمرْ***أم الأزهارُ أيقظـــــــها المــــطرْ

بسحْركِ مُقلتي لمحتْ بهاءً***ترسّخَ في الفؤادِ وفي البـــــصرْ

حباك الله في الإنسان حُسْناً***فكنتِ من القُرُنْفُلِ في الزّهــــــرْ

كأنّك ومضةٌ في الكونِ شعّتْ***فأحيتْ لَفْظَتي وصحا النّـــظرْ

إذا الحسناءُ من خلدي أطلّتْ***تملّك فكرتي نورُ القــــــــــــمرْ

على وقْع الرّفيع من النّغمْ***نظمتُ الشــعْر فانْقشعَ الوهـــــــمْ

وكنتُ كمن تحجّب بالمتاني***وغـرّدَ بالقــريضِ وبالحِــــــكَمْ

تُداعبُني البلاغةُ في بياني***ويبْعثُني المــــجازُ إلى القِــــــــدَمْ

وفي لغتي لسانٌ مستقيمٌ***بحرفِ الضّــاد أوْغلَ في الــكـــــرمْ

ألا يا أَحْرُفَ الإبْداعِ عودي***فعودتُك اســــــــــتعدّ لها القـــلمْ

////

كتبتُ لك الفصيح من الكلام***تعطّر بالحــــديث عن الغــــرام

وكنت إذا سألت الضّاد عنك***أتاني الرّدّ من رحــــم الوئــــام

وأبلغني الفؤاد بكلّ حسّ***بعبّر عن مــــــــــصادرة الكـــــلام

كأنّك للهوى أنجبت حبّا***جـــــديرا بالمـــــــــــــحبّة في الأنام

ولي شرف التّغلّق بالأماني***كما فعل العظام من الـــــــــكرام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: