الرئيسية / ثقافة وفنون / حسنائي……قصيده للشاعره لبني صالح

حسنائي……قصيده للشاعره لبني صالح

يُسْكرني النظر بعينيكِ

تَِنْتَشي كلماتي

بآهاتٍ عذبة

أسترجعُ معها

طفولةُ قصيدة

تُلاعبُ القمر

بغابات ِ عِشقٍ أبدية

غَضِبْتي مرةً

فلَملَمتِ ياسمينِكِ

وجَمَعتِ أصواتَ عصافيرِكِ

التي شَدت حلمكِ

بأوتارِ الشِّعرِ المضيئ

في حُسنِكِ

وحفنةِ ترابٍ

دواسراً لملكاتٍ

كنَّ جدَّاتِكِ

بصندوقِ خشبه سنديانٌ

شَرِبَ من عِطرِ نداكِ

رُصِّعَ بالسامياتِ

دُرَرُ النجومِ..يتلألأن َبه

مُعطر برشقاتِ شمسك

دَنَتْ لودِّكِ تروم

خَطَتْ..توقَّفت..ضحِكتْ

نسِيِت أن جذرها

بدهور الأرض تَمدَّتْ

فأنَّى لها الرحيل

تعودُ ..مُحِبَّةً ..تجالُسني

نشرَبُ انخابِ رحلوا

وأطفالٌ ..ما ولِدوا

أُعاودُ النَّظرَ بعينيكِ

يُغريني الموتَ حُبَّاً بكِ

يُمناكِ هلالاً على جبهَتي

والأُخرى صليبا على صدري

وانثُري على قدميَّ ما بصندوقكِ

وصلي لله ..يبكيني دمعةً

تحيي ما مات من جذركِ

ويرحلُ من أرادَ اقتلاعك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *