الرئيسية / أخبار مصر / بعد الهجمات الصاروخية… رسائل من قادة الكويت إلى الملك سلمان

بعد الهجمات الصاروخية… رسائل من قادة الكويت إلى الملك سلمان

أرسل قادة الكويت برقيات إلى العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، يجددون فيها تأييدهم لما ستقوم به المملكة من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها.

بعث أمير الكويت صباح الأحمد الجابر الصباح، برقية إلى الملك سلمان أعرب فيها عن استنكار دولة الكويت وإدانتها الشديدة للهجوم الذي استهدف مطار أبها وأودى بحياة شخص وإصابة آخرين.

وأكد على أن هذا “العمل الإرهابي يمثل اعتداء صارخا على المملكة السعودية ومواطنيها والمقيمين على أرضها”، بحسب صحيفة “الوطن” الكويتية.

لافتا إلى أن الهجوم يعد “انتهاكا للأعراف الدولية وتهديدا لاستقرار المنطقة وأمنها”.

وأكد أمير الكويت على “وقوف دولة الكويت إلى جانب السعودية وتأييدها لكل ما تتخذه من إجراءات لحماية امنها واستقراراها”.

وإلى ذلك بعث ولي العهد نواف الأحمد الجابر الصباح، ببرقية إلى الملك سلمان عبر فيها عن استنكار الكويت وإدانتها الشديدة للهجوم “راجيا لضحية هذا العمل الاثم المغفرة والرحمة ومتمنيا للمصابين سرعة الشفاء والعافية”.

وأيضا بعث جابر المبارك الحمد الصباح رئيس مجلس الوزراء حفظه الله ببرقية مماثلة إلى العاهل السعودي.

وأعلنت قيادة القوات المشتركة للتحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية، الاثنين الماضي، أن الهجوم علىمطار أبها الدولي من قبل جماعة “أنصار الله”، أسفر عن مقتل شخص وإصابة 21 آخرين بجروح.

وقال المتحدث الرسمي باسم التحالف العربي، العقيد الركن تركي المالكي، إن “الهجوم الإرهابي أدى إلى مقتل مقيم من الجنسية السورية، وإصابة (21) من المدنيين ومن جنسيات مختلفة”، وذلك حسب وكالة الأنباء السعودية “واس”.

وأوضح العقيد المالكي أن الجرحى هم (13) من الجنسية السعودية و(4) من الجنسية الهندية و(2) من الجنسية المصرية و(2) من الجنسية البنغلاديشية، مشيرا إلى أن من بين المصابين (3) نساء (مصرية وسعوديتان) وكذلك طفلان من الجنسية (الهندية)، وقد تم نقل جميع الحالات إلى المستشفى لتلقي العلاج من جراء الإصابات، وغادر منهم (3) المستشفى، ولا تزال (18) حالة تتلقى العلاج من بينها (13) حالة إصاباتهم طفيفة و(3) حالات متوسطة وحالتان حرجتان.

وكان الناطق باسم القوات المسلحة اليمنية التابعة لجماعة “أنصار الله”، العميد يحيى سريع، أعلن استهداف مطاري أبها وجيزان جنوب غربي السعودية بطائرات مسيرة مفخخة.

وقال سريع إن “الطيران المسير نفذ عمليات واسعة بعدة هجمات بطائرات قاصف 2k استهدفت مطارات العدوان في أبها وجيزان“، موضحاً أن “العملية الأولى باتجاه مطار جيزان استهدفت مرابض الطائرات وأهدافا عسكرية هامة وحساسة، فيما استهدفت العملية الثانية مواقع عسكرية في مطار أبها الدولي”، وأكد أن “العمليتين أصابتا أهدافها بدقة عالية، وتسببتا بتعطل حركة الملاحة الجوية في المطارين”.

وتقود السعودية، منذ مارس/ آذار 2015، تحالفا عسكريا من دول عربية وإسلامية، لدعم الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، في سعيها لاستعادة العاصمة صنعاء ومناطق واسعة في شمال وغرب اليمن، سيطرت عليها جماعة الحوثيين وحلفائها، في أواخر عام 2014.

ولم تنجح جهود الأمم المتحدة، حتى الآن، في وقف الحرب في اليمن، الذي أصبح على حافة كارثة إنسانية. وبحسب الأمم المتحدة يحتاج نحو 22 مليون شخص في اليمن إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: