الرئيسية / إسهامات القراء / حميدالطاهري يكتب …يدٱبيد نوحد الصفوف ونعلن عاصفة سلام عالمية…

حميدالطاهري يكتب …يدٱبيد نوحد الصفوف ونعلن عاصفة سلام عالمية…

يدٱبيد نوحد الصفوف ونعلن “عاصفة سلام عالمية” ياسفراء السلام في كل دول العالم. الشعوب وكل من على الكون مشتاقون للسلام، الحروب أهلكت حياة الشعوب وقتلت الملايين في الماضي والحاضر، وشردت الملايين من أوطانهم الذين يعيشون حياتهم اليومية في “مأساه.”

فمعاً ياسفراء السلام بكل البلدان نوحد الصف والكلمة في نشر ثقافة المحبة والسلام في أوساط المجتمعات العربية والإسلامية والغربية. هذا هو الواجب على الجميع فإن الحروب القذرة دمرت كل جميل بهذا الوطن الجريح الذي ينزف دما وذاك الوطن المجروح، وذاك الوطن المحاصر من كل منفذ وأبناؤه يعيشون حياتهم في معاناة إنسانية تبكي قلوب أهل السماوات السبع وأهل الارض، وتدمع لها عيون البشر.

معٱ نحو توحيد الصفوف ياسفراء السلام بكل الأوطان في نشر ثقافة المحبة والسلام والتسامح والتصالح والدعوة لنبذ ثقافة العنف والكراهية،ونزرع حب السلام في قلوب البشر،

وندعو كافة منظمات واتحادات السلام في مختلف دول العالم إلى توحيد الصف والجلوس على طاولة واحده  لإعداد “” ميثاق سلام عالمي” وإطلاق مبادرة سلام عالمية  لكل أطراف الصراعات السياسية الدولية والأطراف المتصارعه والمتحاربة بهذا الوطن وذاك الوطن، هذا هو  المفروض ياسفراء السلام  سلام الله عليكم.أنكم “ملوك رسالة سلام” والشعوب وكل من على الكون  مشتاقون للسلام ليعيشوا حياتهم في أمن وأمان وسلام يعم مختلف مشارق الأرض ومغاربها،  قلوب البشر ضاقت من العواصف الدموية والحروب القاتلة والمدمرة لكل شيء، والسؤال هنا يطرح نفسه هل حان الوقت ياملوك رسالة السلام لتوحيد الصفوف وجمع الشمل بإختيار “دولة تطلق تكون عاصفة سلام عالميه ام ماذا؟

 الشعب اليمني الواحد والشعب السوري و العراقي والشعب الليبي وكل الشعوب مشتاقة للسلام،

فأين أنتم ياقادة رسالة السلام  من صرخات أبناء الشعوب وكل من على الكون؟واعتقد أنه حان الوقت في أطلاق عاصفة سلام عالمية، فأنني  أكتب مقالتي والحزن بقلبي والدمعه تسيل على خدي على وطني المجروح من كل جانب وأيضاً على الأوطان التي تقطر دما وأبنائها يعيشون حياتهم في  احزان وجروح وآلالم جراء استمرار التحالفات القاتلة لأبناء هذا الشعب وذاك  ومدمرة أوطانهم،

 أما آن الآوان ياملوك رسالة السلام لتوحيد الصف والكلمة ورفع “شعارات” كفى عواصف وحروب” كفى قتلا لأبناء الشعوب  “كفى دمارا ” كفى  مجازرا بشرية. ياقادة الأمم الشعوب تنادي لوقف العواصف والحروب وإحلال السلام بكل البلدان ليعيش كل من عليها في أمن وسلام مدى الحياة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: