الرئيسية / ثقافة وفنون / غير مصنف / الشاعر أيمن معروف /سوريا: شجرة نسيان

الشاعر أيمن معروف /سوريا: شجرة نسيان

•••

شجرة نسيان

كنتُ شاعراً،
أكلَني الذّئبُ في الطّريقِ،
ولم يلتفت السَّيَّارَةُ والمارَّةُ والعائدونَ
منَ الصّيدِ لوجودي.
••
هكذا،
اكتشفتُ اسمي في النّسيان
وسرعانَ ما ضيَّعتُهُ في النّسيان.

صار النّسيانُ مادَّتي الخام.
يمحوني ثُمَّ يُعيدُ تشكيلي ويوصلُني
منْ أطرافي لأُتِمَّ عدَّةَ الجنون. .
••
الاتّجاهاتُ ندوبٌ في مرآتِيَ المُحدَّبة.
ودمي، بحذافيرِهِ، في كلمةٍ سوداء على الجريدةِ،
أبيض.

ابْيَضَّ دمي.
والأيّامُ الضّخمةُ جعلتْني أجرُّ رأساً هائلاً ومجنوناً
طوالَ تلك السّنين، وأركض.

أركضُ في داخلي.
أركضُ في كلِّ اتّجاه.

دونما أسفٍ أو ندمٍ، أركض.
منْ سلالةِ العدّائين. ومع هذا لم تذكرْني الإذاعاتُ
أو تأتي على ذِكْري الصُّحف.

أرمي جسدي، وأركض.
أُلمِّعُ كوارثَ النّهار. وأحملُها مثل أخطاءٍ قديمة
ولا أستعمل التّذكّر.

أُقشِّرُ كَمْأَةَ الغيابِ، وأركض.
أبكي، وأنا أركض.

أجعلُ منْ حبّاتِ الدّمعِ أعشاشَ طيورٍ
أكمنُ لها في قلبِ الوردةِ، وأركض.
أركض. أركض.
••
ورغم، عدمِ اقتناعي بالموتِ، كفكرةٍ.
أحاولُ أنْ أمارسَ هذا في خلاء.

أتمترسُ خلفَ البابِ
ولامُ العزلةِ داقٌّ على رقبتي كالمسمار
بينما أشقّائي اليتامى وشقيقاتي يلعقونَ فضّةَ النّجومَ
في أعالي السّماء.
••
ملءَ يدي،
ثلاث علبٍ للتّيه.
وثلاثُ حماماتٍ تلمعُ في عينيَّ.
وعلى جبيني قوسُ قزح.

أنا،
شجرةُ نسيان طويلة.
•••••

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: