الرئيسية / كتاب وشعراء / مغادرة: لجمعه عبد العليم – ليبيا

مغادرة: لجمعه عبد العليم – ليبيا

 

كأن كل الأشياء التي غادرت
بخارُ فنجان ..
نجمةٌ أرهقها السهر
فاحتمت بغفوة الظلام
قطرةٌ ذابت في عطش الشمس ..
كأنها بقايا عطر يفوح
في أزقة الروح ..
شبحُ وهمٍ يجتاحنا
لحظةُ حضور الحنين
وموجةٌ تزحف ببطء
على تخوم الشاطئ الهادئ …
للنفس المهوسة بالتذكّر
الألوان
الأصوات
الأحاسيس
والأعزاء
كل شيء قابل للرحيل
حتى الرؤية في بؤبؤ العين
ترحل رويدا رويدا بلا ضجيج
حتى النبضة المتحفزة
لظل معنى
تترهل تحت وطأة المماحكة
تتثاقل أمام عزف العواصف
وتئن بأسى ثقيل …
كل الأشياء التي غادرت
تركت بعضها
العناوين
الوجوه
الأغاني المفضلة
الأكباد المقطوعة
وشراك الذكريات ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: