الرئيسية / أخبار الرياضة / هل هي رابعة للريدز أو ثانية للبلوز ....صلاح حاضراً و هازارد غائباً: كأس السوبر الأوربي بنكهة إنكليزية خالصة….ليفربول بطل أوربا في مواجه تشلسي بطل اليوروليغ

هل هي رابعة للريدز أو ثانية للبلوز ....صلاح حاضراً و هازارد غائباً: كأس السوبر الأوربي بنكهة إنكليزية خالصة….ليفربول بطل أوربا في مواجه تشلسي بطل اليوروليغ

كتب / يحيى السويد :
سيكون ملعب فودافون أرينا في مدينة اسطنبول التركية مساء اليوم الأربعاء , سيكون مسرحاً لمباراة كأس السوبر الأوربي لهذا العام والذي سيكون إنكليزياً خالصاً ، حيث يجمع فريقا ليفربول حامل دوري لقب دوري أبطال أوربا ، ومواطنه تشلسي الحاصل على لقب الدوري الأوروبي ( اليوروليغ )
المواجهة الإنكليزية الخالصة هو أول نهائي يشهد مواجهة فريقين إنكليزيين والمواجهة الثامنة بين فريقين من ننفس البلد ، وقد كلف الاتحاد الأوربي الحكمة الفرنسية ستيفاني فارايار بإدارة هذه المباراة لتكون المرأة الثانية التي تدير مباراة ممتازة بعد الألمانية بيناتا شتاونهاوس التي قادت مباراة هيرتا برلين وفيردربريمن في نطاق الدوري الألماني البوندسليغا موسم 2017/2018
* تاريخ الفريقين في البطولة :
يتفوق ليفربول على مواطنه في المسابقة حيث توج الريدز باللقب ثلاث مرات ، كانت الأولى في العام 1977 بفوزه على هامبورغ الألماني بستة أهداف نظيفة في مباراة الرد بعد أن تعادل الفريقان ذهاباً بهدف لمثله ، أما المرة الثانية فحققها في العام 2001على حساب بايرون ميونخ الألماني بفوزه عليه في النهائي بثلاثة أهداف مقابل هدفين ، فيما توج بآخر ألقابه في العام 2005 بفوزه على سيسكا موسكو الروسي بثلاثة اهداف لواحد ، كما حل وصيفاً في مناسبتين الأولى عندما خسر نهائي العام 1978 أمام أندرلخت البلجيكي بفارق تسجيل الأهداف في أرض المنافس حيث خسر 3/1 وفاز 1/2 كما خسر نهائي العام 1984 أمام يوفنتوس الإيطالي بهدفين نظيفين .
أما تشلسي فقد توج باللقب مرة وحيدة وكانت في العام 1998 عندما هزم ريال مدريد بهدف نظيف ، فيما حل وصيفاً مرتين الأولى في العام 2012 بهزيمته أمام أتلتيكو مدريد الإسباني بهدف لأربعة ، كما خسر نهائي العام التالي أمام بايرون ميونخ الألماني بركلات الترجيح 4/5 بعد التعادل بهدف لهدف .
* ماهي كأس السوبر ؟
وكأس السوبر مسابقة سنوية وتأتي في المرتبة الثالثة اهمية بعد دوري الأبطال وبطولة الدوري الأوروبي ( اليوروليغ ) و تقام قبيل إنطلاق الموسم وتجمع الفريقان اللذان توجا بدوري الأبطال والدوري الأوروبي ، وكانت سابقاً تجمع بين بطل دوري الأبطال وحامل كأس الكؤوس الأوروبية ، وكانت تقام من مباراتي ذهاب وإياب بحيث يتوج باللقب الفائز بنتيجة المباراتين ، وقد انطلقت للمرة الأولى في العام 1972 واستطاع نادي أجاكس أمستردام الهولندي ( بطل أوروبا ) من التتويج بأول ألقابه على حساب غلاسكو راينجرز الاسكتلندي ( حامل كأس الكؤوس ) بعد فوز الفريق الهولندي في اللقائين بهدفين لهدف في اسكتلندا وبثلاثة أهداف مقابل هدفين في امستردام . فيما يحمل أتلتيكو مدريد الإسباني اللقب الأخير والذي أحرزه في العام الماضي بفوزه على جاره الريال بأربعة أهداف لهدفين .
واعتباراً من العام 1998 أصبح النهائي يقام من مباراة واحدة وتلعب على أرض محايدة ، وسبق أن أقيمت مرتين من قبل بهذا النظام عامي 1984 و 1986 كذلك فهي لم تقم في ثلاثة سنوات وهي 1974 و1981 و 1985
* تاريخها :
خلال مشوار المسابقة تمكن أربعة وعشرون فريقاً من اثني عشر بلداً من الحصول على اللقب ، ويتساوى فريقا برشلونة الإسباني وأي سي ميلان الإيطالي بعدد مرات الفوز باللقب بخمسة ألقاب لكل منهما ، يليهما ريال مدريد الإسباني بأربعة ألقاب ، ثم مواطنه وجاره أتليتكو مدريد ، وليفربول الإنكليزي ، أجاكس أمستردام الهولندي بثلاثة ألقاب لكل فريق ، وفاز باللقب مرتين كل من : فالنسيا الإسباني و يوفنتوس الإيطالي و أندرلخت البلجيكي ، ورفع الكأس مرة واحدة خمسة عشر فريقاً هي :تشلسي – مانشستر يونايتد – أستون فيلا ونوتنغهام فورست من إنكلترا ، ولاتسيو وبارما من إيطاليا ، وأشبيليا الإسباني ، وبايرون ميونخ الألماني ، سان بطرسبوغ من روسيا ، ودينامو كييف من أوكرانيا ، غلطة سراي من تركيا ،وميشيلن من بلجيكا و بورتو من البرتغال ، ستيوا بوخارست من رومانيا وأخيراً أبردين من اسكوتلندا .
وعلى صعيد الدول تتربع إسبانيا التي تسيطر فرقها على البطولة في السنوات العشر الأخيرة على صدارة الدول الأكثر فوزاً باللقب بفوزها بخمسة عشر لقباً بواسطة خمسة أندية ، تليها إيطاليا بتسعة ألقاب بواسطة أربعة أندية ، وتحتل إنجلترا المركز الثالث بسبعة ألقاب من خلال خمسة أندية ، ثم هولندا وبلجيكا بثلاثة ألقاب ، وكلا من ألمانيا و البرتغال و رومانيا و تركيا وروسيا وأوكرانيا و اسكوتلندا بلقب واحد .
* مواجهات البلد الواحد :
وإذا كانت مواجهة ليفربول و تشلسي في نهائي هذا العام هي أول مواجهة إنكليزية خالصة في المسابقة ، فإنها تحمل الرقم تسعة في مواجهات البلد الواحد ، كان أولها مباراة ميلان الإيطالي ومواطنه سمبدوريا في نهائي العام 1990 ثم واجه ميلان مواطنه الآخر بارما في نهائي 1993 وبسبب سيطرة الأندية الإسبانية على المسابقة فقد شهد النهائي ست مواجهات إسبانية إسبانية وهي برشلونة مع أشبيليا عامي 2006 و 2015 وريال مدريد مع أتلتيكو مدريد عامي 2017 و2018 وريال مدريد مع أشبيليا عامي 2014 و 2016 وبرشلونة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: