الإثنين , سبتمبر 16 2019
الرئيسية / تقارير وتحقيقات / إياح حتب ….أو (القمر راض)

إياح حتب ….أو (القمر راض)

أياح حتب معناه (القمر راض)
استلمت لواء الجهاد من أمها
الملكة العظيمة ” تيتي- شري ”
قالت لها أمها ” لا تبكي علي أبيك او زوجك ..
أبكي على بلدك , قولي لإبنك
” لن تكون ولدي حتى تحرر بلدي ….”
فقدت زوجها سقنن رع تا الثاني
في حربه مع الهكسوس, فاقسمت الا تتزوج وان تتفرغ لتحرير مصر.
وشجعت ابنها كاموس فحارب الهكسوس بضرواة, ولكنه قتل ايضا في معركة مع المحتل الغازي
فلم تبكي عليه, ولكنها لبست ثوب المقاتلين, وقادت بنفسها بعض المعارك مع المحتل.
وكانت تعرف بالملكة المقاتلة
قدم لها ابنها احمس في عيد النيل, زمن الفراعنة وهو عيد “حت حور” .. هدية لترضى عنه
قالت إياح حتب لابنها أحمس ” لن اسمع منك كلمة أمي .. ولن تسمع مني كلمة إبنى حتي نحرر كيميت أرضنا المقدسة..”
وأعطتت أحمس الأول خنجراً, وقالت له ” هذا خنجر أبوك مات وهو يدافع به عن ارضه, ومن بعده أخوك كاموس مات والخنجر في يده. خذ هذا الخنجر وحرر به أرض الإله المقدسة , أو مت وهو في يدك ” ….
ارتدت الملكة اياح -حتب ملابس الفرسان, وذهبت تقاتل مع ابنها .. احمس الأول الذي حارب الهكسوس, وطردهم و استأصلهم من التاريخ تماما, وحرر مصر منهم.
واستقبلها الشعب المصري كله بالمشاعل عند عودتها مع ابنها أحمس, وهتفوا باسمها هي فقط ..
واح … واح …إياح
أي أهلا ..أهلا بالقمر ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: