الإثنين , سبتمبر 23 2019
الرئيسية / ثقافة وفنون / غير مصنف / الشاعر حسن بن الزاوية /تونس: المنهج التفكيكي

الشاعر حسن بن الزاوية /تونس: المنهج التفكيكي

▪ المنهج التفكيكي في قراءة جسدي
و نصوصي

أراقب مفاصلي
عند المشي في وضع الإستواء
أو الهبوط أو الصعود أو الجلوس أو الإنحناء
أو الإتكاء أو التمدد أو القرفصاء
فأسمع طقطقة
هي النذير بعكازين
أو كرسي متحرك .

بين الرأس و الكتفين
رقبة عزلاء من طوق يديك
أعياها الإلتفات
نحو نسمات صداك .

يدايَ يعتريهما التفكك
في المرفق و الرسغ
لأنهما لا تطوقان بهاك .

رِجلاي يصيبهما الرعاش
عند الركبتين و الكعبين
لأنهما لا تخطوان في اتجاه رضاك .

الجِذع منفك عن الأطراف
كأنني ( بينوكيو ) لعبة خشبية
تحركها خيوط المأساة
لخلق الملهاة
في نفوس المتفرجين و القراء
إلا أنني ألحمها
بغِراء لقياك
آآآهٍ ، كل أجزائي مفككة
تنادي : متى نلقاك ؟

جَفْناي مفككان
لا يعانق العُلويُّ السفليَّ
حتى يغشى بؤبؤَ العين سناك .

و القلب ها هنا خفّاق
في الفراغ
ولكنّ حياتَه مستلقيةٌ
ترجو الإمتلاء
بين جنبيك هناك .

مُفَكَّكُ أنا
جسدي دواليبٌ صَدِئَتْ
كلما تحركتُ نحوك
أقعدني الألم المُطَقْطِقُ
سمفونيةَ العجز الأبديِّ
و كل قطع الغيار لديك
فاحفظيها جيدا
كي تغيري صدئي
بالنُّضار حين أراك .

جسدي مفكك
و هذا النص كذلك
أيها النقاد
إليكم أكمل نموذج للتفكك
تطبقون عليه
منهجكم التفكيكيَّ البائس العتيد
أو البنيويَّ التعيس التليد .

و اتركوني ها هنا أنادي
بل أستصرخ : أَيَّانَ الفكاك ؟

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: