الإثنين , سبتمبر 23 2019
الرئيسية / ثقافة وفنون / غير مصنف / قالت لي الشفتان ….. شعر متولي عيسى

قالت لي الشفتان ….. شعر متولي عيسى

ورأيتُ قلبَكِ
وردةٌ جوريةٌ مُتبسمةْ
شفتاكِ بَاحَت لي بمَلمَحِهِ
وكذلكَ العينانْ

قالت ليَ الشفتانْ
– من غيرِ أن تتكلما –
أن النهرَ ينبُعُ من هُنا
يَروي الخدودَ بمائهِ الرَيانْ
و بقرطٍ فُلِ .. يُزينُ الأُذنانْ
وجبينُكِ النورُ البهيُ الفارضِ الإذعانْ
و شَعرُكِ الليليِ – تباركَ الخلاقُ –
كيف تجمّعَ الضِدانْ !

قالت ليَ الشفتانْ
أن الأماني من هُنا تبدأ
وأن المُنتهى في باحةِ الرَضوانْ
مَن ذاقَ شهدي لايطيبُ له طعامْ
من حُرمَ وَصلي .. جَرّبَ الحِرمانْ

قالت ليَ الشفتانْ
أن الغرامَ على أعتابِها يَقطُنْ
أن اللسانَ بفضلِها يزدانْ
أن رِضابَها قد أثملَ العُشاقَ
وأطفأ حَرَةَ الظمآن

قالت لي الشفتانْ
أن القلبَ – الذي وَكّلَها لتَحكِيَ عنهُ –
وتُشعِلَ الوُجدانْ
نبّأها .. بأنّيَ حِبُهُ
وبأنَني وَحدي هُناك أنامْ
وبأنه يَشتاقُني
وبأنني عرّابُهُ وراعيَ البستانْ
قبّلتُها .. وشكرتُها
وقَبِلتُ مِنها قولَها
ما أروعَ الإحسانْ

========
متولي عيسى
7/8/2017

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: