الأربعاء , أكتوبر 16 2019
الرئيسية / كتاب وشعراء / الكاتب عمر محمد الشريف ل” العربي اليوم ” أنا ضد كل ما هو خارج عن الأخلاق العامه، واستغرب ممن يقدم عمل أدبي فيستخدم ألفاظ بذيئة وايحاءات جنسية. أجرت الحوار أسماء الحويلي

الكاتب عمر محمد الشريف ل” العربي اليوم ” أنا ضد كل ما هو خارج عن الأخلاق العامه، واستغرب ممن يقدم عمل أدبي فيستخدم ألفاظ بذيئة وايحاءات جنسية. أجرت الحوار أسماء الحويلي

١- نبذه عن الكاتب، وما هو النوع الأدبي الذي اخترته في كتاباتك، من خلال متابعتي لحضرتك، أعرف إنك مهووس بتاريخ القبائل العربية، هل يرجع هذا لكونك تنتمي إليهم أم ماذا؟ ،كما نود أن ننتهز هذه الفرصه لتعرفنا أكثر على القبائل العربية باختصار.

عمر محمد عبد العزيز الشريف، حصلت على بكالوريوس الصيدلة الإكلينكية من جامعة المنيا عام ٢٠١١م، وأعمل طبيب صيدلي، وصدر لي ثلاث كتاب والعديد من المقالات المنشورة بالجرائد والمواقع الإلكترونية.

والحقيقة أنا محب ومهتم جداً بالتاريخ والقبائل العربية جزء من النسيج المصري، ومصر بلا شك هي قلب الأمة النابض، وعروبتها ليست محل تكشيك، وقد شهدت مصر هجرات عربية قبل ظهور الإسلام، بل وصلت تلك الهجرات إلى السودان، واندمج العرب في حضارة وادي النيل، ومع قدوم عمرو بن العاص لمصر، قدم معه جمع من القبائل العربية وقد تشكل جيشه من قبيلتا لخم وجذام.

توافد العرب بعد ذلك على مصر في فترات مختلفة، ففي العهد الأموي وفدت جموع من قريش وجهينة والأزد، ومجموعة من القبائل القيسية وسكنوا بلبيس بالشرقية، وقد نقل لنا المؤرخ تقي الدين المقريزى نبذة عن عدد من القبائل العربية التي نزلت أرض مصر فقال: “ولما قدم الغز صحبة أسد الدين شيريكوه إلى مصر كان بأرض مصر من العرب طلحة و جعفر و بلى وجهينة ولخم وجذام وشيبان وطى وسنبس و حنيفة ومخزوم.

وبلا شك إنتمائي لقبيلة الأشراف جعلني مطلع على الكثير من أنساب العرب، وقد هاجر الأشراف لمصر واستقروا في أماكن مختلفة داخل القطر المصري الذي احتضنهم بعد ما تحملوه من صنوف الاضهطاد من قبل الحكام، و تاريخ القبائل العربية في مصر كبير جداً يحتاج لمجلدات.

٢-متى بدأت الكتابة؟
أول كتاب صدر لي كان “أعلام منسية من أرض الغربية” عن دار ببلومانيا عام ٢٠١٧م، وهو محاولة لجمع سير علماء وأعلام محافظة الغربية، وقد تم الاستعانة به من قبل المؤرخ العلامة الشيخ أسامة الأزهري في موسوعته العظيمة”جمهرة أعلام الأزهر الشريف في القرنين الرابع عشر والخامس عشر الهجريين”.

٣-من هو كاتبك المفضل؟.
عبدالرحمن الرافعي وجمال بدوي وغيرهم من المؤرخين.

٤-ما لون الكتابة المفضل سواء في القراءة او الكتابة بنسبة لك؟.
كل ما هو له صلة بالتاريخ العربي والإسلامي فهو في دائرة إهتماماتي، لدي شغف كبير بقراءة التاريخ والتراث.

٥-ما فائدة الجروبات الأدبية؟.
تساعد بلا شك في إثراء الأدب ونشر الثقافة والقراءة، وعلى المستوى الشخصي تلفت نظري لبعض الوقائع التاريخية والكتب القديمة، ونجد تعاون كبير بين رواد الجروبات على توفير كتب.

٦-ما أسوا عيب في الجروبات الأدبية؟.
مشكلة الجروبات الأدبية هي انتشار قصص ووقائع موضوعة بدون سند ومصدر، يتناقلها مستخدمي الفيس بوك ويظنون أنها ثابتة وما هي إلا خرافات كتبها جاهل أو مغيب، وليست مشكلة الجروبات الأدبية فقط بل كل السوشيال ميديا عموماً والفيس بوك خصوصاً.

٧-كيف طورت نفسك في مجال الكتابة؟.
حتى الآن لا يمكنني الكتابة عن موضوع غير شائق بالنسبة لي، والتاريخ عموماً يحتاج لقراءة الكثير من المصادر والمراجع، لكي يمتلك الكاتب وفرة وغزارة في المعلومات وإلمام بالوقائع التاريخية، وأسلوب الكتابة يتطور باستمرار ككل الأشياء، يقول ستيفن كينغ “إذا لم يكن لديك الوقت لتقرأ، فلن يكون لديك الوقت (أو الأدوات) لتكتب”.

٨-هل أنا مع أو ضد استخدام الكاتب لألفاظ خارجة عن الأخلاق العامة بحجة توصيل المعنى للقارئ؟.
ضد كل ما هو خارج عن الأخلاق العامة، واستغرب ممن يقدم عمل أدبي فيستخدم ألفاط بذيئة وإيحاءات جنسية، وقد قرأت ذلك في بعض الروايات لكتاب معاصرين، ولم أحاول أن أقرأ لهم مرة أخرى، وحجة استخدامها لتوصيل المعنى حجة واهية وتبرير مقبول بالمرة.

٩-ما الذي تتمنى تحقيقه؟.
هناك بعض الأفكار لمؤلفات أتمنى أن أمتلك الوقت والجهد لكتابتها.

١٠-ما هو الأفضل لديك النشر الورقي أم الإلكتروني؟.
الورقي طبعاً، وأفضل شراء الكتب الورقية حتى لو توفرت منها نسخة إلكترونية، للورق والحبر رائحة تنتشيها أرواح القارئين.

١١-كلمة شكر تحب أن توجهها، ياترى من سيكون صاحبها؟.
هو إعتذار لعائلتي لتقصيري معهم بسبب إنشغالي بالكتب والتاريخ.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: