الرئيسية / شؤون دولية / مطالب تركية بأنشاء منطقة حدودية أمنة: أردوغان يهدد أمريكا

مطالب تركية بأنشاء منطقة حدودية أمنة: أردوغان يهدد أمريكا


وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان تهديدا للولايات المتحدة الأمريكية بضرورة العمل الجدي لا صوري على إنشاء المنطقة الآمنة شمالي سوريا وتطهير شرقي الفرات من تنظيم PKK/PYD الإرهابي، معطيا مهلة حتى نهاية أيلول/سبتمبر الجاري “وإلا ستقوم تركيا بتنفيذ خططها الخاصة منفردة”.
وقال أردوغان في خطاب بولاية ملاطيا وسط شرقي تركيا، إنه “يبدو أن حليفتنا الولايات المتحدة تسعى لإنشاء منطقة آمنة في سوريا لمصلحة تنظيم PKK/PYD الإرهابي وليس بما يصب في مصلحة تركيا”.
وشدد أن هذا أمر “مرفوض رفضا تاما”.
ولفت أردوغان إلى أن “المباحثات مع الولايات المتحدة حول المنطقة الآمنة مستمرة، ولكننا في كل خطوة تخطوها نرى أن ما نريده ليس هو الأمر نفسه الذي يدور في عقولهم (الأمريكيين)”.
وأكد الرئيس التركي أنه “إذا لم يتم البدء بإشاء منطقة آمنة مع جنودنا شرقي الفرات قبل نهاية أيلول/سبتمبر الجاري، فإن الخيار الوحيد الذي سيكون أمامنا هو تنفيذ خططنا الخاصة بنا”.
وانتقد أردوغان بشدة الولايات المتحدة “التي تحاول وضع تركيا في الكفة نفسها مع تنظيم PKK/PYD الإرهابي”.
وشدد أنه “لا يمكن إنشاء المنطقة الآمنة عبر تحليق 3 أو 5 مروحيات، أو عبر تسيير 5 أو 10 دوريات، أو نشر بضع مئات من الجنود في المنطقة بشكل صوري طالب أهالي عدد من القرى الحدودية مع تركيا، شرقي سوريا، الجيش التركي بـ”ضرورة تواجدهم في تلك المناطق لضمان أمنها واستقرارها”.
وقالت مصادر محلية لمراسل”وكالة انباء تركيا”، إن “أهالي قرى العيساوي وأبو قبر والجنداوي شرقي مدينة تل أبيض استقبلوا الدورية التركية التي دخلت بشكل مشترك مع القوات الأمريكية، وتحدثوا مع الضباط المسؤولين عن الدورية، مطالبين إياهم بضرورة إنشاء المنطقة الآمنة وإدارتها والتواجد فيها”.
وأشارت المصادر إلى أن “أهالي تلك القرى أعربوا عن تمنياتهم أن تكون تركيا هي المسؤولة الرئيسية عن ضبط المنطقة أمنيًا، ودعمها بكافة الخدمات على الصعيد الصحي والتعليمي والمعيشي، نظرا لما يعانيه أهالي تلك القرى من انتهاكات تنظيم PKK/PYD الإرهابي”.

 أعلنت وزارة الدفاع التركية، عن “بدء تسيير أول دورية برية مشتركة (تركية ـ أمريكية)، وذلك في إطار إنشاء المنطقة الآمنة في شرقي سوريا”.
وذكرت وزارة الدفاع في بيان لها، أنه “في سياق خطوات تنفيذ اتفاق المنطقة الآمنة في شرقي سوريا، بدأت القوات العسكرية التركية والقوات العسكرية الأمريكية أولى الدوريات البرية المشتركة على الحدود التركية السورية، وذلك بمشاركة من طائرات من دون طيار”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: