الإثنين , أكتوبر 14 2019
الرئيسية / كتب ومكتبات / أبحث عن العبارة : محمود خليل الشاعري – ليبيا

أبحث عن العبارة : محمود خليل الشاعري – ليبيا

‏ابحث عن العبارة التي لا احتاج بعدها للكلام…

ابحث عن ما يملئ شغفي اريد التوقف ولكن لا أستطيع…
ربما انا من وضعت نفسي في هذا البحر شاسع الأبعاد لا تعرف من أين بدايته والي اين ترمي النهاية…

لست سوى صغير في هذا العالم المتباعد الذي يصر دوما علي التوسع…

لا أعلم لما كتب لي هكذا فالقلق يعتريني يملئ كل ما في اريد تغير كل شئ … لا أعلم لما هذه التراتبية ولما خلقنا هكذا، والسؤال العجيب الذي يراودني علي الدوام…هل هناك من يشبهني؟

هل هناك ما يعاني مثلي… في كل يوم وفي كل ساعة ….
يبدو أن الأدب يأخذ أصحابه الي الهاوية لا زلت أذكر نصيحة ذلك العجوز …. يا بني ستدفع ثمن ما تفكر به في كل ساعة…

في كل مره يصحوا الأدباء لكي يفكروا ماذا ستكون مادة كتابتهم لليوم…
هل ستنجح الفكره هل سأستطيع كتابة سطرين بدون ضعف او فراغ…
هذا لسان حال كل من يعتريه القلق….

يبدو أن الموضوع عبارة عن تفريغ شحنة لا اكثر ولكن الي متي وهل سينجح الموضوع دائما…

لازلت ابحث عن كتابة ذلك النص الأخير وكأني نيرون يحرق روما وكأني فرعون يحلم بإبادة أمة وكأني هتلر يريد عبور القارة الثلجية…
اريد ان يتوقف كل شئ في لحظه …

اريد نص مكتملا يتحدث بكل التفاصيل التي لا احتاج من بعدها علي الكتابة…

اريد السلام وأن اعيش كاعصفور همه اليومي هو البحث عن الطعام وكفى..

هل سأنجح في نظرك يا صديقي هل ستتوفق الحروب ….
هل ستتوقف الأحقاد…. ماذا لو عاش العالم في سلام ما ضرهم لو فعلوا ذلك….

وما ضر الزمان لو انه خلق السلام في داخلي…..

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: