شؤون دولية

الأمم المتحدة: نحو مليوني شخص بحاجة إلى المساعدة في حلب

أعربت الأمم المتحدة عن القلق البالغ بشأن أوضاع نحو مليوني شخص بحاجة إلى المساعدة حول مدينة حلب والمناطق الريفية المحيطة بها.

وقال فرحان حق، نائب المتحدث باسم الأمم المتحدة في مؤتمر صحفي بمقر المنظمة الدولية بنيويورك، إن الوضع الإنساني في حلب صعب، بما في ذلك في شرق المدينة فما زال ما بين 250 و275 ألف شخص عالقين بعد إغلاق طريق كاستيلو في شهر يوليو، الذي كان السبيل الوحيد لدخول المنطقة والخروج منها.

وأضاف الوضع سيئ أيضا في المناطق التي تسيطر عليها قوات الأسد في الغرب حيث يعيش ما بين مليون و200 ألف ومليون و500 ألف شخص، وكذلك الحال في الضواحي المحيطة والريف المجاور في ظل استمرار المعاناة بسبب الهجمات”.

واستمرت الأعمال القتالية خلال اليومين الماضيين، بما في ذلك قصف جوي واعتداءات بالقنابل البرميلية على ثلاث منشآت طبية في محافظة حلب.

وأفادت الأنباء بأن القصف الجوي استهدف مستشفى للأطفال في أوريم ومستشفى الهدى يومي 13 و14 أغسطس/آب الجاري، وفي الجزء الشرقي من حلب أفادت تقارير بسقوط صواريخ على مستشفى القدس في حي السكري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق