الأربعاء , نوفمبر 20 2019
الرئيسية / ثقافة وفنون / أشرف الريس يكتب عن: ذكرى ميلاد لولا صدقى

أشرف الريس يكتب عن: ذكرى ميلاد لولا صدقى

يوافق اليوم الذكرى السنوية الـ 96 لميلاد فتاة السينما المِصرية العابثة اللعوب ” لولا صدقى ” و هى الفنانة التى تُعدُ واحدة من سَمراوات الشاشة العربية مُنذ آواخر الأربعينيات و حتى بداية خمسينيات القرن الماضى و التى قدمت أكثر من 49 فيلماً قامت فيها بأدوار ثانية إلا أنها تركت أثراً فى ذاكرة السينما لتظل رمزاً لأدوار الإغراء و للفتاة العابثة الأرُستقراطية المُستهترة أو اللعوب الشريرة التى توقع الرجال فى حبائلها بحثاً عن المال .. وُلدت لولا فى 27 أكتوبر عام 1923م بحى السكاكينى بمُحافظة القاهرة لأب مصرى و لأمٍ إيطالية الجنسية تركتها و شقيقتها ثم هاجرت إلى إيطاليا و عندما إنتهت لولا من دراستها فى المدرسة الفرنسية بالقاهرة و بلغت سن المُراهقة أكدت لوالدها ” الكاتب المسرحى أمين صدقى ” رغبتها فى دخول عالم السينما و الفن و لكنه رفض بشكلٍ قاطع و لكنها إضطرت للإصرار على موقفها حتى بعد أن حبسها والدها فى المنزل ! و ظلت تبكى على عدم تنفيذ رغبتها وعرضت مأساتها على شقيقتها ” صفية صدقى ” فاصطحبتها إلى الريجيسير ” قاسم وجدى ” الذى قدمها إلى صاحب ملهى ليلى شهير لتتعاقد معه على الغناء باللُغة الفرنسية و الرقص الذى تعلمته من راقص إيطالى شهير يقيم فى مصر يُدعى ” بوللو باستانى ” الذى أخضعها لدورات تدريبية فى الرقص الشرقى لتُصبح أشهر راقصة خلال أشهُرٍ قليلة و مُطربة باللُغتين الإيطالية و الفرنسية فى الملاهى الليلة ,, و بعد أن ودعت الفنانة المُدللة لولا صدقى حياة الكباريهات و الكازينوهات كراقصة و مُطربة تُغنى بالإنجليزية و الفِرنسية اتجهت بمُساعدة والدها إلى إعتلاء خشبة المسرح فى دور صغير بإحدى مسرحيات فرقة دكتور ” أمين توفيق ” المسرحية كما ساعدتها شقيقتها الفنانة صفية صدقى على بدء مسيرتها السينمائية من خلال فيلم ” حياة الظلام ” فى عام 1940م و قد عمِلت لولا بشكلٍ مُكثف بعد ذلك فى السينما منذ ذلك الوقت و حتى مُنتصف الستينيات و من أشهر أفلامها ” أبو حلموس ” و ” المليونيرة الصغيرة ” و ” فاطمة و ماريكا و راشيل ” و ” الأستاذة فاطمة ” و ” عريس مراتى” و ” امرأة والشيطان ” و ” كريم إبن الشيخ ” و ” متحف الشمع ” و ” مدرسة البنات ” و ” مملكة النساء ” و ” شيطان الصحراء ” و ” حرام عليك ” و ” العيش و الملح ” و ” ثلاث وريثات ” و ” اللص الشريف ” و ” الشك القاتل ” و ” المُستهترة ” و ” أرض الأبطال ” و ” إوعى المحفظة ” و ” المنزل رقم 13 ” و ” المُنتصر ” و ” ياحلاوة الحُب ” و ” إمرأة من نار ” و ” طريق الأشواك ” و ” زوج الأربعة ” و ” فلفل ” و ” بلدى و خفة ” و ” إوعى المحفظة ” و ” مشغول بغيرى ” و ” عينى بترف ” و ” حماتك تحبك ” و ” المصرى أفندى ” و ” نحو المجد ” و ” حبيب العُمر ” و ” معروف الإسكافى ” و ” ضربة القدر ” و ” ليلة العيد ” و ” شمعة تحترق ” و ” حياة الظلام ” و ” قلبى و سيفى ” و ” الجولة الأخيرة ” و ” أول غرام ” و ” أرواح هائمة ” ثُم سافرت لولا بعد ذلك إلى إيطاليا ” مسقط رأس والدتها ” و قامت بتأدية أدوار صغيرة فى بعض الأفلام الأمريكية و الإيطالية .. كان من المعروف عن لولا كَثرة وقوعها فى الحب ! فكانت فى حالة عشق مُستمر و هيام دائم ! و يُقال أنها قد عشقت الموسيقار ” فريد الأطرش ” خلال تمثيل فيلم ” عفريتة هانم ” و يبدو أنها حاولت أن تعرض عليه حُبها بأسلوبٍ خفى و لكنه أدرك ما تسعى إليه و أفهمها بأسلوب مُنمق أنه يعتبرها كشقيقته الصُغرى فداعبته قائلة « ألم أكن أولى أن أكون أنا العفريتة و ليست سامية جمال ؟!‌ » فعلق الأطرش قائلاً « أنت بالفعل عفريتة الفن » و قد حاولت تكرار ذات الأمر مع الفنان إستيفان روسيتى ! و لكنه كان يصُدها بخفة دمه المعهودة فيُقال أنها حين حاولت ذات مرة تكرار مُغازلته ! قال لها ( حسب ما ذكره المؤرخ الفنى حسن إمام عُمر فى إحدى حلقاته التليفزيونية ) ” بقولك إيه يا لولا .. إحنا الإتنين أمهاتنا طلاينة و مبرومين من الدُنيا لما شبعنا .. و مبروم على مبروم مايلفش .. حِلى عن اللى خلفونى و سيبينى فى حالى عشان أنا باحب مراتى و ماعنديش إستعداد أخسرها أبداً ” .. تزوجت لولا 9 مرات و كان زواجها المرة الثالثة من مصور سينمائى ” إيطالى إسمه جيانى دالمانو ” و الذى أشهر إسلامه بإسم ” أمين المهدى ” على اسم والدها للزواج منها إلا أنها لم تتفق معه و لكن لم يحدث أى إنسجام بينهما بالرغم من قصة الحُب الطويلة التى كانت بينهما قبل الزواج ! و الذى إنتهى بالطلاق بعد 6 شهور فقط ! و بعد رحلة علاج طويلة مع الأنيما و الضعف العام اللذان كانا مُلازمان لها مُنذُ طفولتها و إشتدا مع شيخوختها توفت لولا يوم 8 مايو عام 2001م فى العاصمة الإيطالية روما عن عُمرٍ يُناهز الـ 78 عاماً .. رحم اللهُ لولا صدقى و تجاوز عن سيئاتها و أسكنها فسيح جناته .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: