الرئيسية / أخبار مصر / رئيس الحكومة المصرية من واشنطن: الشعب لن يقبل المساس بحقوقه في مياه النيل

رئيس الحكومة المصرية من واشنطن: الشعب لن يقبل المساس بحقوقه في مياه النيل

التقى رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، في إطار زيارته الحالية للعاصمة الأمريكية واشنطن، نائب الرئيس الأمريكي مايك بنس قبل سفر الأخير إلى تركيا.

ونقلت  (أ ش أ) التقى مدبولي أيضاً كلًا من السيناتور الجمهوري جيمس ريش، رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ، والسيناتور بوب مينينديز، زعيم الأقلية الديمقراطية في اللجنة.

ومن جانبه، أكد رئيس لجنة العلاقات الخارجية تقديرهم للتعاون القائم مع مصر في إطار الشراكة الاستراتيجية بين البلدين كما طلب من رئيس الوزراء إطلاعه على تقييم مصر للأوضاع بشأن التدخل التركي في الأراضي السورية.

وفى هذا الصدد، أكد رئيس الوزراء المصري إدانة بلاده “لهذا العدوان الصارخ على وحدة الأراضي السورية، محذراً من العواقب الوخيمة التي سوف تترتب على هذا العدوان”، ومطالباً الولايات المتحدة بضرورة العمل من أجل الوقف الفوري للعدوان، وأن تقوم القوات التركية بالانسحاب من الأراضي السورية.

من جهة أخرى، ورداً على استفسار زعيم الأقلية الديمقراطية بلجنة العلاقات الخارجية عن تطورات ملف سد النهضة، شرح رئيس الوزراء المصري “الأسس الحاكمة للموقف المصري من هذا الملف، وما أبدته مصر على مدار السنوات الماضية من مرونة خلال المراحل المطولة للتفاوض من أجل التوصل إلى تفاهمات تأخذ في اعتبارها مصالح كل الأطراف”، مؤكداً أن نهر النيل يمثل شريان حياة للشعب المصري، وأن الشعب المصري “لن يقبل أن يتم المساس بحقوق مصر في مياه النيل”.

وتقوم أثيوبيا، منذ عام 2011، ببناء سد النهضة على منابع النيل، وتسعى القاهرة لاتفاق مع أديس أبابا لتنظيم قواعد ملء خزان السد لتقليل تأثيره على حصتها من مياه النيل والبالغة 55.5 مليار متر مكعب سنويا.

ومؤخرا أعلنت مصر  رسميا وصول مفاوضات سد النهضة بين مصر والسودان وأثيوبيا إلى طريق مسدود وطالبت القاهرة بدخول طرف دولي في المفاوضات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: