الرئيسية / كتاب وشعراء / ذِكْرُ الرَّسُولِ……شعر ليان عامر

ذِكْرُ الرَّسُولِ……شعر ليان عامر

ذِكْرُ الرَّسُولِ صَلَاةُ النُّورِ فِي بَصَرِي
وَالاِبْتِهَالُ سَلَامُ اللَهِ يَحْفَظُنِي
اللهم صل وسلم على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين

((صدق معتقدي))

وَالحَرْفُ منذُ غفَا الإِلْهَامَ يَخْذْلُنِي
أَبثُّ همِّي وَأَدْعُو اللَهَ يُرْشِدُنِي

ذِكْرُ الرَّسُولِ صَلَاةُ النُّورِ فِي بَصَرِي
وَالاِبْتِهَالُ سَلَامُ اللَهِ يَحْفَظُنِي

أَدْعُوهُ بِاسْمِ سَنَا آياتِهِ أبدَاً
إِنَّ الهُدَى رَحْمَةُ الرَّحْمَنِ مُؤْتَمَنِي

سَيْلٌ بِعَيْنِيَ يَهْذِي فِي مَوَدَّتِهِ
تَسهِيدُ لَيْلِيَ بِالإِيمَانِ يَغْمُرُنِي

أَجْثُو بِمِحْرَابِ أَشْجَانِي عَلَى رُكَبِي
جُدْ يَا إِلَهِي بغوثِ العونِ والمِنَـنِ

فَالمُصْطَفَى مِنْ شَدِيد العُسْرِ فِي أَلَمٍ
دَارَتْ بِهِ نُوَبُ الأَزْمَانِ وَالمِحَنِ

مَاانْفَكَّ عَنْ رَبِّهِ بِالنُّورِ مُهْتَدِياً
فَالعُسْرُ ماضٍ وإِنٍّ اللهَ يَنْصُرُنِي

حَالٌ بِحَالٍ وَلَا ضيقٌ ولا جزَعٌ
وَالحَمْدُ يَبْقَى بِقَلْبِي وَهْوَ يُسْعِدْنِي

يَمْضِي العَنَاءُ وَيَبْقَى صِدْقُ مُعْتَقَدِي
إِنَّ الحَيَاةَ أَسَى وَالأرضُ تقبُرُنِي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: