الأربعاء , ديسمبر 11 2019
الرئيسية / كتاب وشعراء / ﻛﻴﻒ ﻷﻗﺪﺍﻡ ﺍﻟﺸﻮﻕ .. شعر : فائزة جوادي

ﻛﻴﻒ ﻷﻗﺪﺍﻡ ﺍﻟﺸﻮﻕ .. شعر : فائزة جوادي

ﻛﻴﻒ ﻷﻗﺪﺍﻡ ﺍﻟﺸﻮﻕ
ﺃﻥ ﺗﻤﺸﻲ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺠﻤﺮ
ﺣﺎﻓﻴﺔ ﻣﻦ ﻭﻋﻴﺪﻫﺎ،
ﻋﺎﺭﻳﺔ ﻣﻦ ﺍﻟﻜﺒﺮﻳﺎء،
ﻣﻨﺘﺸﻴﺔ ﺟﺬﻟﻰ
ﻻ ﺗﺒﺎﻟﻲ ﺑﻠﺴﻌﺎﺕ ﺍﻟﻨﺎﺭ ؟
ﺃﺗﺮﺍﻫﺎ ﺛﻤﻠﺖ ﻣﻦ ﺧﻤﺮ ﺍﻟﻮﺟﺪ،
ﺃﻡ ﻫﻲ ﻣﻦ ﻧﻔﺲ ﺟﻨﺴﻬﺎ
ﻧﺎﺭ ﻋﻠﻰ ﻧﺎﺭ ؟
ﻭ ﻣﻦ ﺗﺮﺍﻩ ﺍﻟﺤﻄﺐ :
ﺃﻗﻠﺐ ﻳﺼﻠﺐ
ﻋﻠﻰ مقصلة ﺍﻟﻬﻮﻯ،
ﺃﻡ ﻫﻲ ﺍﻟﺬﻛﺮﻯ
ﺗﺪﻟﻖ ﺑﻨﺰﻳﻨﻬﺎ
ﻭ ﻳﺰﻓﺮ ﺍﻟﺼﺪﺭ ﺍﻟﻬﻮﺍء ؟

تصميم الصورة للصديق الرائع سلام السيد.
🌷🌷🌷
فـائـزة جـوادي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: