السبت , أغسطس 8 2020
الرئيسية / ثقافة وفنون / كتبها "مكوجي" وغناها "استورجي" !: ” عَاالحِلوة والمُره مِش كُنا مِتعاهدين”

كتبها "مكوجي" وغناها "استورجي" !: ” عَاالحِلوة والمُره مِش كُنا مِتعاهدين”

.
في يوم من الأيام وكعادته استيقظ الشاعر مأمون الشناوى وبعد تناوله الإفطار واستعدادًا لخروجه من البيت، ارتدى جاكت بذلته، ووضع يده فى جيبه ليلقى ورقة مكتوب عليها كلمات لأغنية تحمل معانى رقيقة للغاية وكانت تلك الكلمات :

“عاالحلوة والمرة مش كنا متعاهدين، ليه تنسى بالمرة عشره بقالها سنين، عاالحلوة والمره، نسيت خلاص، عهدنا ونسيت ليالينا، ونسيت كمان ودنا ونسيت امانينا…. ، إلى آخر الأغنية”
.

أعجب “مأمون ” بالأغنية جدًا ولكنه تعجب ! كيف أتت إلي جيبه!؟
ونادى على الخادمة وسألها بعد إلحاحه قالت له الحقيقة: إنها كان هناك علاقة عاطفية بريئة بينها وبين سيد المكوجى واعتاد أن يرسل لها الرسائل في جيب الجاكت، ولأنها هذه الفترة في حالة خصام لم تنتبه إلى خطاب التصالح هذه المرة”.

فطلب “مأمون الشناوى” من الخادمة أن تذهب لــ”سيد المكوجى” وتأتى به على الفور، ولم تمهل نفسه دقائق فقد اتصل بالملحن محمود الشريف وأسمعه الكلمات فلما أعجب بها كثيرًا طلب منة المجيء، وعلى الفور اجتمع محمود الشريف ومأمون الشناوى وسيد مرسي “المكوجى” وسالوه وأكدوا عليه” انت اللى كاتب الكلام ده، قالهم أيوة وعندى منه كتير” فرحوا به وطلبوا منه شراء الأغنية ووعدوه بنزول اسمه عليها.

على الفور اتصل مأمون الشناوى بالمطرب “عبد الغنى السيد” والطريف أيضا انه كان سابقا يعمل ” إستورجي”

واسمعه كلمات الأغنية فأعجب بها ولحنها محمود الشريف وسجلت في الإذاعة المصرية ولاقت نجاح عظيم وأصبحت من أشهر أغانى عبد الغنى السيد، ومن يومها تذاع في الإذاعة المصرية وتسمعها الأجيال حتى الآن.

وكانت كلمات أغنية “على الحلوة والمرة” فاتحة خير على سيد مرسى “المكوجى” فأصبح من أشهر شعراء الأغانى في مصر وتغنى له كبار المطربين أمثال شادية، ليلى مراد، فايزة احمد ، وردة ، هانى شاكر.
.

كانت هذه قصة أغنية كتبها مكوجي وغناها استورجي ، وكثيرين غيرهم من مشاهير الطرب والفن كانوا من الصحاب الحرف ، لا يتسع المجال لذكرهم ، ولا أقصد أبدا التقليل من صاحب اي حِرفه فقد كان الانبياء أنفسهم من اصحاب الحِرف ولكن هذا فقط للدلالة علي الذوق العام السائد في تلك الفترة ، زمن لم يعرف اغاني التوكتوك والمهرجانات.!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: