الرئيسية / أخبار مصر / مصر للطيران تعتزم زيادة عدد رحلاتها إلى موسكو ومدن أخرى خلال صيف 2020

مصر للطيران تعتزم زيادة عدد رحلاتها إلى موسكو ومدن أخرى خلال صيف 2020

تعتزم شركة “مصر للطيران” زيادة عدد رحلاتها الجوية إلى موسكو، وعدد من الوجهات الدولية الأخرى، الصيف المقبل.

وأعلن رئيس شركة “مصر للطيران” أشرف الخولي في بيان، اليوم الاثنين، أنه “تقرر زيادة رحلات العديد من النقاط بقارة أوروبا وآسيا وأفريقيا وأمريكا الشمالية والشرق الأوسط خلال موسم صيف 2020”.

وأضاف الخولي أنه من المقرر أن تزيد رحلات الشركة، الأسبوعية، إلى موسكو من 3 رحلات إلى 4، وإلى إسطنبول من 14 إلى 21 رحلة، وإلى فيينا من 6 رحلات إلى 7، وإلى برلين من 5 إلى 6 رحلات ، وإلى واشنطن من 3 رحلات إلى 4 ، وإلى تورونتو من 6 إلى 7 رحلات.

كانت رحلات الطيران بين القاهرة وروسيا استؤنفت في نيسان/ أبريل 2018، بعد توقفها لما يقارب الثلاث أعوام بعد حادث تحطم الطائرة الروسية “آيرباص 321” فوق أراضي سيناء المصرية إثر عمل إرهابي نهاية تشرين الأول/ أكتوبر 2015، ومقتل جميع من كانوا على متنها.

كما أوضحت “مصر للطيران“، في بيانها، أنه تقرر زيادة الرحلات، الأسبوعية، إلى العاصمة السودانية، الخرطوم، من 17 رحلة إلى 20، وإلى عاصمة جنوب السودان جوبا من رحلتين إلى 3، وإلى لاغوس النيجيرية من 5 رحلات إلى 11.

وأكدت “مصر للطيران”: “تقرر زيادة عدد الرحلات إلى الكويت من 28 رحلة إلى 42 رحلة أسبوعيًا، وإلى دبي من 25 إلى 28 رحلة أسبوعيا”، بينما سوف “تزيد الرحلات إلى مومباي الهندية من 4 إلى 5 رحلات أسبوعيًا، والعاصمة اليابانية طوكيو من رحلتين إلى 3 رحلات أسبوعيًا”.

وكانت مصر تسلمت مطلع تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، الطائرة الثانية من طراز “آيرباص إيه 220 -330” من أصل 12 طائرة تعاقدت عليها مصر للطيران لتتسلمها تباعا حتى 2020.

وبحسب بيان صادر عن “مصر للطيران” في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي، أعلن رئيس الشركة أحمد عادل “وصول الطائرة الثانية من طراز “آيرباص إيه 220 -330″ قادمة من مصنع ميربل في كندا، وذلك في إطار خطة مصر للطيران لتحديث أصولها”.

وتسلمت مصر الطائرة الأولى من أصل 12 طائرة من نفس الطراز، قبل أسابيع، وتتسلم باقي الطائرات، المتعاقد عليها، على دفعات متتالية حتى 2020.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: